صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 3955

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

الحجاج بدأوا مناسكهم... و385 ألف مصلٍّ وطائف كل ساعة

السعودية: لا حالات وبائية أو أمراض محجرية بين ضيوف الرحمن... و10 آلاف موظف لزمزم و1500 للكهرباء

في أجواء روحانية، يتوافد ضيوف الرحمن صباح اليوم إلى مشعر منى إيذاناً ببدء أول مناسكهم بقضاء يوم التروية اقتداء بسيد الأنبياء محمد صلى الله عليه وسلم، في وقت قارب عدد المصلين والطائفين في الحرم المكي 400 ألف كل ساعة.

وسط منظومة أمنية وتكنولوجية غير مسبوقة، يبدأ اليوم حجاج بيت الله العتيق أول مناسك الحج بقضاء يوم التروية الموافق الثامن من شهر ذي الحجة في مشعر منى، زلفاً وتقرباً لله تعالى متبعين سنة نبيه محمد صلى الله عليه وسلم، في المشعر ذي المكانة الكبيرة، الذي رمى منه نبي الله إبراهيم عليه السلام الجمار، وذبح فدي ابنه إسماعيل عليه السلام.

واقتداء بسنة نبينا عليه الصلاة والسلام، من المقرر أن يصلى الحجيج في منى اليوم الظهر والعصر والمغرب والعشاء قصراً بلا جمع، قبل أن يؤدوا صلاة الفجر استعداداً للوقوف بعرفات غداً.

ومع استمرار تدفق الألوف إلى مكة المكرمة، أعلنت السلطات السعودية أمس، أن عدد المصلين في الحرم المكي تجاوز 278 ألف مصلٍّ كل ساعة تقريباً، ونحو عدد 107 آلاف طائف حول الكعبة المشرفة في الساعة أيضاً.

وأكدت هيئة الإحصاء، في روزنامتها للحج، أنه يعمل على خدمة ضيوف الرحمن أثناء موسم الحج أكثر من 10 آلاف موظف من منسوبي الرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي في الحرمين وعلى مدار الساعة مدعومين بـ 54501 مُعدَّة وآلية يعملون على توفير مياه زمزم وتقديمه مبرَّداً في مواقع قريبة من المصلين والحجاج والمعتمرين داخل الحرمين الشريفين وساحاتهما وفي المشاعر المقدسة.

وأشارت الهيئة إلى أنه يتم ضخ 2000 طن من ماء زمزم في الحرم المكي، و300 طن في الحرم النبوي بالمدنية المنورة يومياً.

كما تهُيئ الرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي 25000 "عبوات مياه زمزم" يومياً وتقوم بتعبئتها على مدار الساعة لتسهيل عملية شرب الحجاج والمصلين، إضافة إلى تأمين عربات متعددة الأنواع لذوي الاحتياجات الخاصة وتقديمها لهم مجاناً، إذ تم توفير أكثر من 13650 عربةً منها 700 عربة كهربائية.

الآذان والصلوات

ويقوم على رفع الآذان في الحرم 20 مؤذناً، ويتناوب على إمامة الصلوات 10 أئمة، ويتم تنظيم خطبهم، ويوجد في ساحات الحرم أكثر من 123 مرشداً ومطوفاً.

وتتولى الرئاسة العناية بساحات المسجد الحرام، وتوفير المصاحف الشريفة، وترجمة وبث معاني القرآن الكريم إلى اللغات: الإنكليزية، والفرنسية، والأوردية، والمالاوية.

بدورها، أعلنت الشركة السعودية للكهرباء اكتمال جاهزية منظومتها بالمشاعر المقدسة ومكة المكرمة، ومباشرة أكثر من 1500 مهندس وفني وإداري عملهم بها.

وقال رئيس القطاع الغربي المشرف العام على خطة الحج، عبدالسلام العمري، إن "المشاريع الكهربائية الجديدة ستُساهم في تقديم أعلى مستوى من الموثوقية للخدمة، سعياً لتوفير أقصى سبل الراحة لحجاج بيت الله، سواء فيما يخص كفاءة الخدمة نفسها أو أداء كوادرها بالمشاعر المقدسة، إنفاذاً لتوجيهات القيادة الرشيدة"، وفق وكالة الأنباء السعودية "واس".

كما أشار إلى أن "هناك تنسيقاً دائماً ومستمراً على مدار العام بين مركز عمليات السعودية للكهرباء في مكة المكرمة والمدينة المنورة ومركز عمليات الرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي الشريف، ما أدى إلى ضمان استمرارية تغذيتهما بموثوقية عالية على مدار الساعة، والاستعداد الكامل لأي أحمال زائدة أثناء ساعات الذروة في موسم العمرة وشهر رمضان وصولاً لموسم حج".

الوضع الصحي

إلى ذلك، أعلنت وزارة الصحة السعودية، أنه لم تسجل حتى الآن أي حالات وبائية أو أمراض محجرية بين حجاج بيت الله الحرام، مؤكدة أن الوضع الصحي لجميع الحجاج مطمئن.

وأضافت الوزارة أن عدد الذين قدمت الوزارة لهم الخدمات الوقائية عبر المنافذ الصحية من غرة شهر ذي القعدة وحتى الآن بلغ 1.647 مليون حاج، في حين بلغت النسب العامة لالتزام ضيوف الرحمن باللقاحات الوقائية نحو 80 في المئة للقاح الحمى الشوكية و96 في المئة للحمى الصفراء و88 في المئة لشلل الأطفال.

وأوضح البيان أن مستشفيات مكة المكرمة والمدينة المنورة تواصل تقديم الخدمات النوعية للضيوف الرحمن، موضحاً أنها أجرت 187 عملية قسطرة قلبية و10 قلب مفتوح حتى يوم الخميس.

وذكر البيان أن الطواقم الطبية أجرت أيضاً 1280 حالة غسل للكلى و150 عملية مناظير و488 عملية جراحيةـ لافتاً إلى أنها قدمت خدماتها عبر أقسام الطوارئ لأكثر من 280 ألف حاج، بالإضافة إلى تسجيل تسع حالات ولادة.

الهلال الأحمر

وفي إطار خطة الاستعدادات المكثفة لتقديم الخدمات الإسعافية اللازمة لضيوف الرحمن، عززت هيئة الهلال الأحمر السعودي أسطولها من المركبات الإسعافية بأكثر من 127 سيارة إسعاف حديثة مزودة بأحدث الأجهزة والتقنيات الطبية.

كما تحتوي سيارات الإسعاف الجديدة على وحدة تشخيص متكاملة ومعدات لنقل وتثبيت المصابين.

كذلك وفرت الهيئة 15 سيارة للتدخل السريع إلى جانب 20 دراجة، بينما خصصت 36 مركزاً إسعافياً دائماً، و90 مركزاً إسعافياً مؤقتاً، ونحو ألفين من الفرق الإسعافية والقوى العاملة في نطاقات مكة والمدينة.

«كبسولات نوم» لزوار البيت

غرف صغيرة لا تتجاوز ثلاثة أمتار مربعة مصنوعة من الألياف الزجاجية والبلاستيك ولها مفتاح ممغنط، فكرة تبدو بعيدة جداً عن الصورة النمطية للحج، لكنها متاحة مجاناً للتجربة خلال هذا الموسم.

فبالتعاون مع السلطات السعودية، وضعت جمعية "هدية الحاج" الخيرية المتخصصة في تقديم خدمات للحجاج والمعتمرين، 18 إلى 24 كبسولة نوم متنقلة في مشعر منى، في تصرف الحجاج لاستخدامها بشكل موقت عندما يريدون اقتطاع وقت للراحة خلال أداء مناسك الحج.

وانطلقت الفكرة، حسب ما يقول القيمون على الجمعية، من أن الحج يتطلب مجهوداً بدنياً شاقاً، ويجري في طقس حار جداً ووسط ازدحام شديد.

يوجد في كل كبسولة سرير فردي مع وسادة ومساحة الكبسولة 2.64 متر مربع، وارتفاعها 1.2 متر. وبالإمكان شحن الهاتف فيها والتظلل من أشعة الشمس وأخذ قسط من الراحة لوقت محدد. كما يمكن تغيير درجة الحرارة داخلها حسب الطلب، وهناك إضاءة بألوان مختلفة.

«الهلال الأحمر» تعزز أسطولها بـ127 سيارة إسعاف