صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 3960

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

نجوم الطرب يتنافسون في حفلات عيد الأضحى

يستعد نجوم الطرب العربي خلال الأيام المقبلة لأحد أقوى المواسم وفيه يتنافسون على إقامة حفلات أعلى جماهيرية وأكثر نجاحاً وأغلى في أسعار التذاكر، ويتصدرهم هذا العام الهضبة عمرو دياب.

وافق عمرو دياب على إقامة حفلة في رابع أيام عيد الأضحى بـ«غولف بورتو مارينا» بالساحل الشمالي بمصر، ذلك بعد مفاوضات مع عدد من منظمي الحفلات، علماً بأن هذا الموقع هو الأكثر جذباً للمصطافين خلال العام.

ويقدم الهضبة خلال الحفلة الأغاني الأربع التي طرحها على طريقة «السينغل» من ألبومه الجديد «كل حياتي» المقرر إطلاقه خلال شهر أكتوبر المقبل، ذلك بعد مشكلات عدة أدت إلى تأجيله. وبدأت الشركة المنظمة الاستعدادات من أجل الحفلة، إذ يُتوقع حضور نحو 40 ألفاً وحُددت التذاكر بفئتين الأولى 500 جنيه والثانية للشباب بسعر موحد 200 جنيه، والحفلة برعاية شركة اتصالات كبرى بدأت تشارك الهضبة في الترويج لأعماله أخيراً.

محمد منير

ويعود «الكينغ» محمد منير إلى جمهوره بعد وعكة صحية ألمت به أبعدته عن الساحة أشهراً عدة، ويستعد لإقامة إحدى أهم الحفلات المنتظرة في الساحل الشمالي ثالث أيام الأضحى.

ووضع منير شروطاً عدة أهمها توافر أمن مكثف لحماية جمهوره كي لا يحدث أي تزاحم خلال الحفلة، وهو كان عانى هذه المشكلة خلال حفلاته في الأعوام الماضية. بدورها، أكّدت الشركة المنظمة أنها ستلبي هذا الطلب بالإضافة إلى الاستعداد بأحدث معدات الصوت والإضاءة. ومن المقرر أن تتراوح أسعار التذاكر بين 250 جنيهاً و500 جنيه، ومن المتوقع أن يتخطى الحضور 20 ألفاً كعادة حفلات النجم الكبير.

وعلى مسرح حيث سيغني «الكينغ» يستعد محمد رمضان أيضاً ليفاجئ جمهوره حيث يحيي أولى حفلاته الغنائية خلال عيد الأضحى في الساحل الشمالي، معتمداً على جمهوره الكبير من الشباب.

واتخذ رمضان هذا القرار بعد تسوية مشكلاته مع نقابة الموسيقيين برئاسة هاني شاكر، بعدما كان غنى من دون ترخيص وهو أصبح من الأعضاء المنتسبين إلى النقابة ودفع الرسوم المتوجبة عليه للغناء وإحياء الحفلة.

ويقدم رمضان خلال الحفلة أغانيه الشهيرة مثل «نمبر وان» و«الملك»، كذلك عدداً من الأعمال السابقة التي طرحها في أفلامه على طريقة المهرجانات مثل «أنا أصلا جن وأقوى كارت في مصر»، بالإضافة إلى أغاني إعلاناته السابقة.

وعلى خطى توغله في الإعلانات يستعد محمد رمضان للتعاقد مع شركة إنتاج كبرى لإطلاق ألبوم غنائي جديد خلال الفترة المقبلة، يتعاون في عدد من أغانيه مع مطربي المهرجانات.

شيرين وحسني

أما شيرين عبد الوهاب فاختارت الغناء خارج حدود مصر خلال عيد الأضحى، ذلك بعد رفضها عروضاً عدة في الساحل الشمالي والقاهرة. تحيي حفلة في لندن بفندق «هيلتون بارك» خامس أيام العيد كبديلة للفنانة اللبنانية ميريام فارس بسبب مرضها الذي لازمها على مدى الفترة الماضية، ومن المقرر حضور المئات من الجالية العربية عموماً والمصرية خصوصاً في إنكلترا لما للنجمة المصرية من شعبية كبيرة هناك.

بالعودة إلى مصر، حدّد تامر حسني موعد حفلته لصالح أعضاء «نادي الشمس الرياضي» خامس أيام الأضحى المبارك بعد تأجيله من شهر يوليو الماضي، وكان رفض الغناء في ثالث أيام العيد لانشغاله بالجولات الترويجية التي سيقيمها لصالح أحدث أفلامه «البدلة» المقرر طرحه خلال العيد مع النجم أكرم حسني.

صبري وأصالة

كان مقرراً أن يقدم رامي صبري حفلة خامس أيام العيد بالقاهرة تزامناً مع حفلة تامر حسني ولكنه قرّر الابتعاد جغرافياً واختار محافظة بني سويف جنوب القاهرة في شمال الصعيد، ومن المتوقع حضور جمهور واسع نظراً إلى عدم زيارة المطربين تلك المحافظة إلا نادراً.

وقبلت النجمة أصالة عرض إقامة حفلة في الساحل الشمالي ثالث أيام الأضحى لتقدم باقة من أجمل أغانيها، علماً بأن النجمة السورية غير معتادة على الغناء في هذه المنطقة ولكنها قررت خوض تجربة جديدة.

محمد عبده

بعد حفلته في لندن ثالث أيام العيد، يحيي المطرب محمد عبده حفلة في القاهرة بفندق «فورسيزونز نايل» بلازا خامس أيام الأضحى. من المتوقع أن يحضرها عدد كبير من الجمهور العربي، وتعد التذاكر من الأعلى سعراً، وقد تصل إلى ألفين جنيه.

شيرين عبدالوهاب تحيي حفلة في لندن بفندق «هيلتون بارك»