صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 3902

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

«الديوان»: لا تجديد للقيادي بعد 12 سنة في منصبه

«التوجه الجديد سيغير آلية العمل بالجهات الحكومية»

لضخ دماء جديدة في المناصب القيادية بالوزارات أوصى ديوان الخدمة المدنية بعدم التجديد للوكيل الرومي، وذلك استناداً إلى التوجه الحكومي بعدم التجديد لمن تعدت خدمته في منصبه القيادي أكثر من 12 سنة.

علمت «الجريدة» من مصادر مطلعة في ديوان الخدمة المدنية، أن الديوان لن يوصي بالتجديد لوكيله محمد الرومي، وأن هناك توجها حكوميا لعدم التجديد لمن تعدت خدمته في منصبه القيادي أكثر من 12 سنة، مؤكدة أن هذا التوجه سيكون سببا في عدم التجديد للعديد من القياديين بشكل عام، ولا يقتصر على الرومي فقط.

وأكدت المصادر، توجه الدولة لضخ دماء جديدة في المناصب القيادية بالوزارات والجهات الحكومية، موضحة أن هذا التوجه سيغير آلية العمل بهذه الجهات بشكل عام، وليس على مستوى الديوان فقط، ويبث روحا من الأمل لدى العاملين في الدولة.

وقالت إن الرومي تم التجديد له في ديسمبر 2014 وستنتهي مدة التمديد له في ديسمبر المقبل، إذ يشغل منصب وكيل الديوان منذ عام 2001، مضيفة أنه ساهم في تطوير آلية العمل في الديوان طوال فترة خدمته، وقدم الكثير من الاقتراحات والقرارات والتسهيلات لجميع الجهات الحكومية.

من جهة أخرى، انتهى ديوان الخدمة من تسجيل الكويتيين الراغبين في العمل لدى الجهـات الحكوميـة خـلال الفتـرة الـ63 للتـوظيـف، والتـي بدأت مـن 4 إلى 18 مايو الجاري، إذ بلغ عدد الذين تم تسجيلهم 1400 مواطنة ومواطنة، وتبين قلة المتقدمين خلال هذه الفترة مقارنة بالفترات السابقة التي تعدى التسجيل بها 3 آلاف.

وحدد الديوان مواعيد للمسجلين لمراجعته لاستكمال إجراءات التسجيل على النظام الآلي للتوظيف ابتداء من الأسبوع الجاري ولمدة اسبوعين، وحرص الديوان على الربط الآلي مع جامعة الكويت والهيئة العامة للتعليم التطبيقي والتدريب والهيئة العامة للمعلومات المدنية والمؤسسة العامة للتأمينات الإجتماعية ووزارة التربية، وذلك بهدف تسهيل التنسيق وتبسيط إجراءات تسجيل الراغبين في العمل، وذلك أيضاً لسرعة استيفاء بيانات الراغبين في العمل.

وذكرت المصادر أنه جرت العادة بعد كل فترة تسجيل يقوم الديوان بتجهيز دفعة ترشيح جديدة للعمل في الجهات الحكومية، متوقعة إعلان الدفعة المقبلة الجديدة قبل العيد.

1400 مواطن سجلوا في الفترة الـ 63 للعمل بالحكومة