صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 3843

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

سولوماتين: روسيا لا تمتلك سلاحاً «كيميائياً» لتهاجم به

أكد لـ الجريدة• أن اتهام بريطانيا لبلاده باستهداف الجاسوس عمل استفزازي ويفتقر إلى دليل

انتقد السفير الروسي الاتهامات البريطانية لبلاده، بشأن استهداف الجاسوس المزدوج، وقال إن بلاده لا تمتلك أسلحة كيميائية، كما أن لندن لا تملك أدلة لاتهاماتها، مبدياً استعداد بلاده للتعاون مع أي تحقيق نزيه وغير مسيس.

قال السفير الروسي لدى البلاد الكسي سولوماتين إن روسيا الاتحادية نفذت جميع الالتزامات فيما يخص إزالة الترسانة الكيميائية، حسب الاتفاقيات الدولية، ولا تمتلك أي سلاح كيميائي الآن.

وأضاف سولوماتين، في تصريح لـ"الجريدة"، أن بلاده نفذت تلك الخطوات قبل موعدها المحدد بثلاث سنوات، لافتا إلى أن هناك وثائق من جانب منظمة حضر الأسلحة الكيميائية تثبت ذلك.

وأكد أن ممثلين عن الولايات المتحدة الأميركية والدول الاوروبية كانوا يراقبون تلك العملية التي انتهت باحتفال رسمي حضره الجميع، "بمن فيهم بريطانيا".

وأوضح ان التصريحات التي أطلقها المسؤولون في بريطانيا عن احتمال تورط روسيا في عملية الهجوم الكيميائي على الجاسوس "المزدوج" وابنته شيء غريب ويحتاج إلى أدلة، وفق تحقيق فعلي وغير مسيس ونزيه، لافتا إلى أن تلك الخطوات تشكل عملا استفزازيا لروسيا.

وقال سولوماتين إن بريطانيا كانت منذ بداية الأزمة تكيل الاتهامات لروسيا وتتهمها بالضلوع بالهجوم دون تقديم دليل واحد.

ولفت إلى أن بلاده ترفض تلك الاتهامات، كما ترفض لغة المسؤولين البريطانيين الـ"مليئة بالشتائم"، بحسب وصفه، مضيفاً أن "بريطانيا لم تكن يوما من الأيام تتخذ خطوات غير الدبلوماسية، وأن انتهاجها مثل هذه اللغة خلال الأزمة غريب".

وتابع أن "هذا الشكل من التصعيد من البريطانيين يبوح بأنه ليس في يدهم أي دليل او بديل عن تلك التصرفات".

وقال إن البريطانيين طلبوا من روسيا أن ترد على الاتهامات خلال مهلة 10 أيام، دون إعطائنا وثائق تساعدنا في الوصول معهم لحقيقة الأمر، موضحا أنه "من الأجدر بهم إرسال وثائق التحقيق لمنظمة منع الأسلحة الكيميائية، وهي من تباشر في التحقيق معنا، إلا انهم اختاروا التصعيد عبر وسائل الاعلام".

وأكد أن بلاده على استعداد تام، رغم موقف المسؤولين البريطانيين، للتعاون مع الشركاء الإنكليز عبر الآليات الدولية المعترف بها.

وحول الخطاب البريطاني عن توجيه رد قوي حازم لروسيا والخطوات التي سيتخذها الروس حيال ذلك، قال سولوماتين إنهم من وضع انفسهم في هذا الوضع الصعب الذي يتطلب ردا.

وأوضح أن روسيا لم تسع وراء الجاسوس المزدوج، إذ تمت محاكمته في روسيا وحدث بعد ذلك عملية لتبادل الجواسيس بين الطرفين، "فهو كان تحت أيدينا، فلماذا نقتله بهذه الظروف؟".