صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 3903

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

دراما رمضان المقبل تسابق الزمن

تأخر كتابة الحلقات يُعطِّل وحدات التصوير الإضافية

تشهد أعمال درامية مصرية عدة مقرر عرضها خلال رمضان المقبل سباقاً مع الزمن للانتهاء من التصوير خلال الأسابيع القليلة المتبقية على الشهر الفضيل، خصوصاً أن معظمها أنجز من أحداثه أقل من 50%، فتسبب عدم الانتهاء من كتابة بعض الحلقات في إرجاء الاستعانة بوحدات تصوير إضافية في مسلسلات عدة. ولجأ الصانعون إلى تكثيف التصوير الخارجي، خصوصاً في المحافظات خلال الفترة الراهنة بسبب استحالة إنجاز هذه المشاهد بالتزامن مع العرض. كذلك عمد بعضهم إلى تعديل مسار الأحداث لتغيير مواقع التصوير بسبب ضيق الوقت.

تسبب التأجيل المتكرر لتصوير «نسر الصعيد» من بطولة محمد رمضان في اتخاذ مخرج العمل ياسر سامي قراراً بالاستعانة بوحدة تصوير إضافية لإنجاز عدد من المشاهد الخارجية فور انتهاء المؤلف محمد عبد المعطي من كتابة الحلقات.

عبد المعطي انتهى من كتابة 20 حلقة حتى الآن بسبب التعديلات المتكررة على السيناريو في مساحة أدوار الشخصيات، فيما يشهد النص الاستغناء عن بعض مشاهد البطل رمضان بسبب الفترة التي يمضيها خارج التصوير لقضاء الخدمة العسكرية.

أما فريق «بني يوسف» ليسرا فاستقر على التصوير الخارجي في الجونة بعد انتهاء إجازة الربيع التي تجعل منطقة التصوير مزدحمة، فيما قرّر المخرج محمد علي الاستعانة بوحدة تصوير إضافية الشهر المقبل لإنجاز المشاهد، خصوصاً أنه لم يصوِّر منها أكثر من %20 حتى الآن، بسبب الإصابة التي تعرضت لها النجمة المصرية وانشغال بقية فريق العمل في مشاريع آخرى.

يتكرر الأمر نفسه مع فريق «ليالي أوجيني» الذي يتقاسم بطولته ظافر العابدين مع أمينة خليل، إذ تأخر تصويره بسبب خلافات نشبت بين الشركة المنتجة والبطلة السابقة ياسمين صبري التي استبعدت في اللحظات الأخيرة. وبدأ المخرج هاني خليفة تحديد المشاهد التي ستصورها الوحدة الإضافية تزامناً مع إجراء مونتاج الحلقات الأولى التي يتوقع أن يبدأ فيها قريباً.

ديكورات

ورغم البداية المبكرة لتصوير «عوالم خفية» لعادل إمام فإن المخرج رامي إمام يدرس لأول مرة الاستعانة بوحدة إضافية للتصوير، إذ تأخر بناء بعض الديكورات، علماً بأنه ينجز المشاهد الخارجية في شوارع القاهرة خلال الفترة الراهنة مستغلاً التوقف الإجباري لتجهيز الديكورات.

كذلك «اختفاء» لنيللي كريم، قرّر مخرجه أحمد مدحت الاستعانة بوحدة تصوير إضافية بالتنسيق مع الشركة المنتجة «العدل غروب» على أن يتم من خلالها إنجاز نحو %20 من الأحداث في وقت بدأ فيه مباشرة مونتاج الحلقات الأولى. لكن يبقى موعد عمل الوحدة الثانية رهن بانتهاء السيناريست أيمن مدحت من كتابة الحلقات الأخيرة التي لم يسلّمها بعد.

ويتابع المخرج عمرو سلامة تنفيذ ديكورات «طايع» من بطولة عمرو يوسف وصبا مبارك، ذلك بالتزامن مع التصوير الخارجي في شوارع القاهرة واستعداده للسفر إلى الأقصر لإنجاز عدد من المشاهد الخارجية، علماً بأن سلامة يرفض حتى الآن الاستعانة بوحدة تصوير إضافية رغم عدم إنجاز مشاهد كثيرة.

وينتظر المخرج ماندو العدل تحديد الموقف القانوني للمخرج سامح عبد العزيز بعد حبس الأخير تنفيذاً لحكم المحكمة في قضية حيازته وتعاطيه مواد مخدرة، إذ باشر ماندو إخراج «أرض النفاق» مؤقتاً، فيما يتوقّع حسم الموقف نهائياً سواء باستبعاد سامح لصعوبة موقفه ومن ثم الاستعانة بوحدة تصوير إضافية، أو بخروجه ليعمل ماندو إلى جواره في إنجاز مشاهد المسلسل الذي يقوم ببطولته محمد هنيدي وابراهيم عيسي وهنا شيحة.

تعديلات

قرّر مخرج مسلسل أحمد عز «أبو عمر المصري» أحمد خالد موسى تصوير المشاهد في أوروبا خلال الشهر المقبل لينتهي منها بالكامل خلال فترة بناء عدد من الديكورات، فيما سيقرر بعد عودته ما إذا سيحتاج إلى وحدة تصوير إضافية.

وينطبق الأمر نفسه على صانعي «الرحلة 710» الذي تقوم ببطولته مجموعة من الفنانين، وستنجز المشاهد الخارجية في الإمارات خلال الأسابيع المقبلة قبل أن يحسم المخرج حسام علي موقفه سواء في قدرته على إنجاز تصوير العمل كاملاً أو الاستعانة بوحدة إضافية للتصوير.

ومن بين الأعمال التي شهدت تعديلات في السيناريو بسبب ضيق الوقت «لعنة كارما» من بطولة هيفاء وهبي، إذ ألغيت مشاهد جورجيا مبدئياً، كذلك يعمل المخرج على تقليل المشاهد الخارجية في حال دخول المسلسل السباق الرمضاني، لا سيما أن تصويره لم ينطلق حتى الآن.