صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 3811

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

سامسونغ تعلن Galaxy S9 عميد الأندرويد في MWC18

عدسات بفتحة مزدوجة تعمل مثل طريقة عمل العين البشرية تماماً

  • 03-03-2018

تباهت «سامسونغ» كثيراً خلال المؤتمر بكاميرا الهاتف الجديد التي تحتوي على فتحة مزدوجة، بالإضافة إلى دعمها تقنية تصوير الفيديو بالحركة البطيئة جداً، وخاصية التلاعب بالإيموجي من خلال تقنيات الواقع المعزز.

أزاحت شركة سامسونغ النقاب رسمياً، خلال حدث الهواتف العالمي لهذا العام في برشلونة، عن هاتفيها المرتقبين Galaxy S9 وGalaxy S9 Plus، بعد أن تداولتهما الإشاعات مدة طويلة، حيث قالت الشركة الكورية «تم تصميم هذه الفئة من الهواتف لإعادة صياغة مفهوم التواصل من خلال مشاركة أجمل للحظات، وليتمكن المستهلك من التعبير عن نفسه بطرق أكثر ذكاءً».

كاميرا بفتحة مزدوجة

وتباهت الشركة كثيراً خلال المؤتمر بالكاميرا الجديدة التي تحتوي على عدسات بفتحة مزدوجة، يتم استخدامها بحسب الإضاءة المتاحة عند التقاط الصور، لتوفير تجربة تصوير مثالية في بيئات الضوء المنخفض، كما يقدم الهاتف جودة عالية عند التقاط الصور في الإضاءة العالية، حيث تتيح الفتحة المزدوجة تلقائياً دخول مزيد من الضوء، عندما تكون الإضاءة منخفضة والعكس عندما تكون الإضاءة مشرقة جداً، لضمان التقاط صور واضحة ونقية من خلال تغير حجم الفتحة بين F1.5 وF2.4 تماماً، مثل طريقة عمل العين البشرية. وتدعم الكاميرا أيضاً تقنية تصوير الفيديو بالحركة البطيئة جداً المسماة Super Slow-mo، التي تعرض 960 إطاراً في الثانية، بالإضافة إلى خاصية التلاعب بالإيموجي من خلال تقنيات الواقع المعزز في الكاميرا، حيث تتيح «سامسونغ» للمستخدمين إنشاء رموز تعبيرية بتقنية الواقع المعزز، الذي يحلل صورة المستخدم ثنائية الأبعاد ويعرض أكثر من 100 من خصائص الوجه، لخلق نموذج ثلاثي الأبعاد يعكس ويقلد تعبيرات وجه الشخص.

وقال دي جي كوه، رئيس قسم تكنولوجيا المعلومات والاتصالات المتنقلة في الشركة، «لقد تغيرت الطريقة التي نستخدم بها هواتفنا الذكية مع تطور أشكال التواصل والتعبير عن أنفسنا، وحرصنا من خلال هاتفي Galaxy S9 وGalaxy S9 Plus على إعادة صياغة مفهوم وخصائص الكاميرا في الهواتف الذكية، حيث يتيح الهاتفان للمستخدمين التقاط أفضل الصور ومقاطع الفيديو وتخليد أجمل اللحظات، إضافة إلى كونهما صمما لمساعدة المستخدمين على التواصل مع الآخرين، والتعبير عن أنفسهم بطريقة فريدة من نوعها ومخصصة بشكل أكبر».

المواصفات الأخرى

نقلت «سامسونغ» مستشعر البصمة في الهاتف إلى أسفل كاميرا الجهاز، وحافظت على شاشة Infinity Display من الجيل الثامن التي تقلل الحواف السوداء أكثر من السابق. كما يأتي الهاتفان مع تطبيق SmartThings، الذي يربط جميع أجهزة سامسونغ المزودة بتقنيات إنترنت الأشياء في المنزل، بالإضافة إلى ذلك قالت الشركة إن «السماعات في الهاتف تحمل الصوت الأعلى في تاريخ هواتف غالاكسي، حيث تمت «موالفة» مكبرات الصوت بنظام الصوت AKG مع صوت معزز بتقنية «دولبي أتموس».

وفيما يتعلق بالمواصفات الأخرى، سيأتي الجهاز الأصغر حجماً مع شاشة بحجم 5.8 إنشات، أما الجهاز الأكبر فسيأتي بحجم 6.2 إنشات، كما قامت «سامسونغ» بزيادة السطوع في الشاشة.

وسيعمل الهاتف بمعالج كوالكم الجديد Snapdragon 845 أو المعالج Exynos 9810، حسب البلد، وبذاكرة عشوائية تصل إلى 6GB لنسخة Galaxy S9 Plus من الهاتف، بالإضافة إلى دعم تقنية الشحن اللاسلكي السريع ومقاومة الماء والغبار، ويأتي الهاتفان بذاكرة قابلة للتوسيع بمساحة تصل إلى 400GB مع ذاكرة SD قابلة للتوسيع.

أعلى مستويات الأمان

كما يضمن الهاتفان أعلى مستويات الأمان للمستخدمين من خلال منصة Knox 3.1، التي تعد أحدث منصة حماية وأمن معلومات تطورها «سامسونغ». وتدعم الهواتف ثلاثة خيارات مصادقة بيومترية مختلفة وهي ماسح قزحية العين، بصمات الأصابع، والتعرف على الوجه بخاصية المسح الذكي، وهي وسيلة تحقق ميزة جديدة تستخدم ماسح قزحية العين وتقنية التعرف على الوجه لفتح الهاتف. ويوفر الهاتفان ميزة بصمات الأصابع المخصصة، التي تتيح للمستخدمين استخدام بصمات الأصابع للوصول إلى مجلد آمن تختلف عن البصمات التي تستخدم لفتح قفل الهاتف، وستتوافر الأجهزة ابتداءً من 16 مارس 2018 في الولايات المتحدة الأميركية، وكندا، والصين، وكوريا، وستصدر بأربعة ألوان من البداية وهي اللون الأسود، الأزرق، الرمادي، واللون الجديد البنفسجي.

قياس ضغط الدم

وتم رصد براءة اختراع في وقت سابق من قبل «سامسونغ» لمستشعر بصري مصمم لقياس ضغط الدم. وفي ذلك الوقت، كان من المتوقع أن تستخدم الشركة المستشعر في ساعاتها الذكية المستقبلة، ولكنها قررت أن تفاجئ الجميع بإعلانها أن الهاتفين الرائدين الجديدين يضمان مثل هذا المستشعر.

بالإضافة إلى ضغط الدم، فإنه بإمكان هذين الهاتفين أيضاً قياس مستويات الإجهاد. وتخطط «سامسونغ» لتوسيع مهارات المساعد الرقمي Bixby للسماح له بالحكم على السعرات الحرارية الموجودة في الوجبة من خلال النظر إليها فقط من خلال كاميرا الهاتف.

هاتف قابل للطي... قادم

قامت «سامسونغ» بعرض هاتفها الذكي القابل للطي لبعض الشخصيات البارزة في المجال التقني في معرض الإلكترونيات الاستهلاكية CES 2018، الذي أقيم بمدينة لاس فيغاس الأميركية أوائل يناير الماضي. وفي مقابلة مع الرئيس التنفيذي لـ«سامسونغ»، بعد كشف النقاب عن الهاتفين الجديدين، قال إن الشركة تعمل على ضمان ألا يكون هاتفها الذكي القابل للطي مجرد وسيلة للتحايل على المستهلكين، وانه بحاجة إلى الثقة الكاملة بأن الشركة تقدم أفضل تجربة للمستخدم عند إطلاق فئة جديدة من المنتجات.

ولم يقدم أي تفاصيل حول الإطار الزمني لإطلاق هذا الهاتف، كما رفض تقديم المزيد من المعلومات عنه، مشيراً إلى أنه سيقوم بذلك عندما يحين الوقت لإظهار الهاتف.