صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 3990

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

فوز صعب ليوفنتوس... ونابولي يبقي الفارق نقطة

  • 19-02-2018

استعاد نابولي صدارة الدوري الإيطالي لكرة القدم، التي فقدها بضع ساعات، عقب فوزه الصعب 1- صفر على ضيفه سبال أمس في المرحلة الخامسة والعشرين للمسابقة.

حقق يوفنتوس بطل المواسم الستة الماضية فوزا صعبا على مضيفه تورينو 1 - صفر في دربي المدينة، واستمر نابولي في الصدارة، بتغلبه على ضيفه سبال بالنتيجة ذاتها أمس في المرحلة الخامسة والعشرين من الدوري الإيطالي لكرة القدم.

وسجل البرازيلي اليكس ساندرو هدف المباراة الوحيد في الدقيقة 33، فارتفع رصيد يوفنتوس الى 65 نقطة، وأبقى على فارق النقطة الوحيدة بينه وبين نابولي، لكنه خسر جهود هدافه الأرجنتيني غونزالو هيغواين بداعي الإصابة.

ويبتعد فريقا الصدارة بفارق كبير عن روما (50 نقطة) الذي انتزع المركز الثالث بفوزه على مضيفه أودينيزي 2 - صفر، وخسارة إنتر ميلان بالنتيجة ذاتها على ارض جنوى.

وتعرض هيغواين لإصابة في الكاحل مبكرا، وتحديدا في الدقيقة الثالثة، عندما حاول ان يتابع برأسه كرة من البوسني ميراليم بيانيتش. وخاض الأرجنتيني 12 دقيقة أخرى قبل ان يضطر المدرب ماسيميليانو اليغري لإخراجه.

ويعاني الفريق أصلا إصابة عدة لاعبين، منهم الكرواتي ماريو ماندزوكيتش، والفرنسي بليز ماتويدي، والكولومبي خوان كوادرادو، في حين لم يبدأ في التشكيلة الأساسية كل من الأرجنتيني باولو ديبالا العائد من إصابة، وفيديريكو برنارديسكي الذي حل محل هيغواين.

وحقق يوفنتوس فوزه التاسع على التوالي، ومني تورينو بخسارته الأولى في آخر ست مباريات بإشراف مدربه الجديد والتر ماتزاري، الذي خلف الصربي سينيسا ميهايبلوفيتش، وتجمد رصيده عند 36 نقطة في المركز التاسع.

وسجل فريق «السيدة العجوز» الهدف الوحيد، بعدما توغل برنارديسكي في الجهة اليمنى وعكس كرة عرضية تابعها اليكس ساندرو بيمناه في قلب الشبكة (33).

وفشل ديبالا الذي حل محل البرازيلي دوغلاس كوستا (66) في زيادة الغلة بإهدار فرصة ثمينة بعد دقيقة واحدة من نزوله إثر كرة بينية من برنارديسكي تابعها في مكان وقوف حارس تورينو سلفاتوري سيريغو.

حقق نابولي الأهم على ملعبه سان باولو، وخطف النقاط الثلاث، ليبقى متصدرا بفوز صعب على سبال المهدد بالعودة الى الدرجة الثانية بعد موسم واحد في الأولى، بهدف مبكر سجله البرازيلي- البرتغالي الان ماركيش لويريو إثر تمريرة من الإسباني خوسيه كايخون (6).

وعلى رغم تقدمه المبكر، لم يقدم نابولي الذي سقط الخميس في عقر داره أمام لايبزيغ الألماني 1-3 في ذهاب دور الـ 16 من مسابقة الدوري الأوروبي (يوروبا ليغ)، المستوى المطلوب في الشوط الأول الذي انتهى بنفس النتيجة أمام فريق ينصب هدفه الوحيد على تجنب الهبوط، حيث يحتل المركز الثامن عشر، وله 17 نقطة.

وفي الشوط الثاني، سجل نابولي هدفا ألغي بداعي التسلل من عرضية لصاحب الهدف الأول ومتابعة رأسية من القائد السلوفاكي ماريك هامسيك (63)، وذلك بعد اللجوء الى تقنية الفيديو.

وفوت البلجيكي دريس مرتنز، الاختصاصي في تنفيذ الكرات الثابتة، فرصة ذهبية بعد ان حصل على ركلة على خط المنطقة نفذها بجانب القائم الأيسر (78)، وكاد لورنتسو اينسينيي يعزز تقدم فريقه بعد توغل في الجهة اليسرى وهروب من أكثر من لاعب في المنطقة، قبل أن يرسل كرة أرضية ابتعدت قليلا عن القائم الأيسر (81).

بولونيا يهزم ساسوولو

وفاز بولونيا على ساسوولو بهدفين لاندريا بولي (12) والتشيلي إريك بولغار (88) مقابل هدف للسنغالي خوما بوبكر (38).

واستفاد بولونيا من النقص العددي الذي طال قبل دقيقتين من تسجيل هدف الفوز ادواردو غولدانيغا لنيله الإنذار الثاني.

وفي مباراة بين فريقين من القاع، فاز بينيفينتو الوافد الجديد على كروتوني الذي سبقه بعام واحد الى الأضواء، بهدفين للبرازيلي ساندرو المعار في فترة الانتقالات الشتوية من انطاليا سبور التركي (37) ونيكوس فيولا (65) والمالي شيخ دياباتيه (89) مقابل هدفين لجوفاني كروتشاتا (11) والدولي الليبي أحمد بن علي (73).