صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 3781

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

«المليساء» من 3 إلى 4 سنوات... لا داعي للقلق!

  • 31-01-2018

تظهر عادة على شكل كرات صغيرة على البشرة وتحمل اسماً غريباً: المليساء المعدية. لكن اطمئنّي، فهو مرض طفيف.

منذ بضعة أيّام، ظهرت على بشرة «شادي» البالغ من العمر ثلاث سنوات ونصف سنة، بقع شفّافة أشبه بالبثور الصغيرة، متجمّعة في ثنية الفخذ. ربّما هو مصاب بالمليساء المعدية! لكن لا تقلقي: صحيح أنّه مرض معدٍ ويحمل اسماً بربريّاً لكنّه غير مؤذٍ إطلاقاً!

مرض شائع

يؤكّد الأطبّاء أنّ المليساء المعدية تصيب الأطفال كثيراً، خصوصاً قبل بلوغهم خمس سنوات من العمر، من دون أن يكون لها أي تأثير خطير. كذلك لا ينتج هذا المرض عن سوء النظافة وتغيب العوامل التي تعزّز ظهوره باستثناء الأكزيما التي ترتبط به غالباً. ولكن ما هي المليساء المعدية فعلاً؟ حسب الأطبّاء، تشبه الثؤلول تماماً لكنّ الفرق الوحيد الفيروس المؤدّي إلى كلٍّ منهما.

يتسبب فيروس الورم الحليمي بالثؤلول، في حينّ أنّ الفيروسة الرخويّة تؤدّي إلى الإصابة بالمليساء المعدية التي تشبه من بعيد الجدري من دون أن يكونا مرتبطين.

تشبه بثور المليساء كرة صغيرةً تحمل تجويفاً في وسطها كالسرّة، تكون بالكاد ظاهرة أو كبيرة الحجم. يظهر على بشرة طفلك بعض الكرات أو عشرات منها، أو أعداد هائلة في حالاتٍ نادرة. تجدينها عموماً في طيّات الفخذين أو الإبطين أو الجفنين...

3 خطوات ممكنة

كيف تعالج المليساء المعدية؟ حسب تحليل الأطبّاء، تغيب العلاجات الفاعلة. وحتّى اليوم لم يتأكّدوا من كون العلاج السريع فاعلاً أكثر من ترك المليساء تختفي بطريقةٍ طبيعيّةٍ. أشارت دراسة بريطانيّة موسّعة عام 2015 إلى أنّ هذه الكرات تختفي من تلقاء ذاتها في غضون ستّة أشهرٍ أو سنة أو 18 شهراً وأحياناً أكثر من هذا. لذا يُعتبر الصبر من الخطوات التي يمكنك اعتمادها لتخطّي هذه المرحلة ببطءٍ ولكن بفاعليّةٍ. يبقى الأمر رهن بقدرتك على الانتظار...

أمّا إذا كانت بثور المليساء كبيرة أو واقعة في أماكن مزعجة، فتستطيعين أخذ القرار بإبعادها. ثمّة خطوتان: تضعين موادّ (وفق وصفة طبية) تؤدّي إلى التهابٍ موضعي صغير وتسرّع اختفاء المليساء، أو تعتمدين أكثر حلٍّ جذريٍّ وهو اللجوء إلى طبيب جلدٍ ينزع كلّ بثرة على حدة بواسطة أداةٍ خاصّة. ضعي لطفلك كريماً مخدّراً موضعيّاً قبل ساعةٍ من موعد الجلسة لتجنّبيه أيّ انزعاج.