صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 3694

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

الزيوت العطريّة... بشرتك أصغر بعشر سنوات

  • 25-01-2018

نعلم أنّ الهروب من التقدّم في السنّ مستحيل، ولا يتوافر حلّ عجائبي للشيخوخة... في المقابل، ثمّة وسائل لإبطاء هذه العمليّة والظهور أصغر سنّاً. يرتبط الأمر كلّه بتجنّب الشيخوخة المبكرة.

التوتّر والتدخين والخيارات الغذائيّة غير الصحّيّة والنوم غير المنتظم وقلّة الرياضة... كلّها عوامل تسهم في تسريع عمليّة شيخوخة البشرة. إذاً تخلّصي من هذه العادات لتحصلي على المظهر الشاب والحيوي الذي تحلمين به. يقول الخبراء إنّ التجاعيد تظهر على جبين نحو %78 من النساء اللواتي تتراوح أعمارهنّ بين 20 و35 عاماً، وإنّ %40 من الفئة العمريّة ذاتها تعاني التجاعيد في محيط العين. بهذا، تصير شيخوخة البشرة ظاهرة بدءاً من 25 سنة من العمر.

زيوت لاستخدامات جماليّة

تنفق النساء مبالغ طائلة في شراء الكريمات وأنواع السيروم المضادّة للتجاعيد لتستعيد بشرتهن شبابها وتحارب علامات الزمن. ولكن إليك الخبر السارّ: ثمّة زيوت، أي مواد طبيعيّة، تتميّز بخصائص مضادّة للشيخوخة وتعتبر فاعلة في عكس تأثيرات الشيخوخة على البشرة. في ما يلي لائحة بأفضل الزيوت العطريّة لتبدي أصغر بعشر سنين:

- اللافندر (الخزامى) العطري:

يتميّز بخصائصه التجميليّة والمطهّرة والشافية للجروح. تستطيعين استخدامه لعلاج شوائب البشرة كعلامات السيلوليت وتمدّد البشرة وحبّ الشباب... إضافة إلى أنّه يملك القدرة على محاربة الشيخوخة وتجديد الخلايا.

- البالماروزا العطري:

أفضل حليف مضادّ للشيخوخة. يستخدم بشكل أساسي لإصلاح البشرة التالفة وتعزيز مرونتها وتنظيم المادّة الدهنيّة الموجودة في الجسم، ما يجعل البشرة ناعمة ورطّبة ويساعد في تجديد الخلايا.

- زهر البرتقال العطري:

مثالي للبشرة الجافّة. في هذا الصدد، يقول الخبراء في الطبّ الطبيعي إنّ الجسم يجفّ تدريجاً مع التقدّم في السن، والسبب يعود إلى انخفاض إفرازات الغدد الدهنيّة المسؤولة عن إنتاج الزيوت الطبيعيّة والحفاظ على ترطيب البشرة. يعمل زيت زهر البرتقال كسدّ منيع في وجه جفاف البشرة ويحافظ على نسبة ترطيب جيّد فيها. بالإضافة إلى هذا، يساعد البشرة في تحسين مرونتها بشكل طبيعي ويحارب التجاعيد.

- جوز الهند العطري:

يحمل زيت جوز الهند وخلاصته العطريّة فوائد عدّة للبشرة. بفضل غناه بمضادّات الأكسدة والفيتامين A، يسهم في محاربة السيلوليت والتخفيف من علامات التمدّد وداء تقرن بصيلات الشعر. تستطيعين استخدامه كواقٍ من الشمس لأنّه يحمي بشرتك من الأشعّة ما فوق البنفسجيّة المضرّة ويخفّف من حدّة ضربات الشمس. كذلك يمكنك استعماله كمنظّف للوجه مساءً أو كمزيل للماكياج أو مرطّب للشفاه، فهو فاعل للغاية!

- ذهب الشمس العطري:

لتحافظي على بشرة شابّة وحيويّة ومشرقة، لا بدّ من استخدام هذا الزيت. يطلق عليه أيضاً «الزيت العطري الخالد من إيطاليا» بفضل خصائصه المضادّة للشيخوخة والمصلحة للجروح. كذلك يساعد في علاج توسّع الأوردة وعروق العنكبوت والسلوليت.

- الجيرانيوم العطري:

يعتبر هذا الزيت العطري المميّز أساسيّاً للبشرة، فهو في الوقت ذاته يعالج الجروح ويهدّئها. يعزّز تجديد الخلايا فتحصلين على بشرة ومشرقة وشابة. إذا كانت علامات التعب والإرهاق ظاهرة على بشرتك، فعلاجك هو زيت الجيرانيوم، خصوصاً أنّه يناسب أنواع البشرة كافّة، من الدهنيّة إلى الجافّة. بالإضافة إلى هذا، يعتبر مفيداً في محاربة حبّ الشباب والشقوق في الجلد والحروق وعلامات التمدّد، فضلاً عن مشاكل جلديّة أخرى وتخفيف التجاعيد بمختلف أنواعها.

- البخور العطري:

يعالج الجروح بامتياز. وينصح باستخدامه في حال كانت البشرة تالفة.

- الرمّان العطري:

يحافظ على مرونة البشرة ومستوى الرقم الهيدروجيني فيها. يفيد استخدامه بانتظام في الوقاية من التجاعيد وتخفيف حدّة مشاكل البشرة، كالشقوق وداء الصدفيّة، وعلاج البشرة التالفة.

- بذور الجزر العطري:

غني بالمركّبات المغذّية ومضادّات الأكسدة القويّة، كالكاروتينات التي تحمي البشرة ضدّ الأضرار الناتجة عن الشمس وتؤخّر ظهور علامات الشيخوخة. كذلك يساعد هذا الزيت العطري في الوقاية من شيخوخة الخلايا ويزيل البقع الداكنة ويُحفّز مرونة البشرة.

الوصفة الأولى:

خلطة مؤلّفة من زيوت عطريّة، تنعم البشرة وترطّبها وتحميها من الجفاف، وتحافظ على شبابها.

أخلطي سبعة ملّيليترات من الفيتامين E وزيوت الجوجوبا والبخور والرمّان واللافندر. أسكبي الخليط في قطّارة زجاجيّة. ضعي خمس قطرات منه مساءً على وجهك ودلّكي بشرتك.

الوصفة الثانية:

للحصول على سيروم فاعل مضاد للشيخوخة: أخلطي ستّ قطرات من كلٍّ من الزيوت العطريّة التالية: بذور الجزر والجيرانيوم والليمون، مع ملعقة طعام من زيت الأرغان، ثمّ أسكبي المزيج في قطّارة زجاجيّة. ضعي بضع قطرات مساءً قبل النوم على وجهك لتحصلي على بشرة شابّة ومشرقة وخالية من التجاعيد.

الوصفة الثالثة:

أخلطي عشرة ملّيليترات من زيت الأرغان و20 ملّيليتراً من زيت وردة المسك (معروف بخصائصه المجدّدة للخلايا) مع عشرة ملّيليترات من زيت السمسم (يغذّي البشرة ويعيد تجديد خلاياها)، ثمّ أسكبي المزيج في قطّارة زجاجيّة. استخدمي هذا السيروم صباحاً ومساءً لبشرة نظيفة إلى أقصى الحدود.

الوصفة الرابعة:

وصفة ضدّ الكدمات ولعلاج البشرة الحسّاسة. أخلطي أربع قطرات من كلٍّ من الزيتين العطريّين التاليين: ذهب الشمس واللافندر، وعشرة ملّيليترات من زيت «سيدي يحيى» العطري (يستخدم للتخفيف من حدّة مشاكل البشرة والطفح الجلدي). أسكبي المزيج في قطّارة زجاجيّة واستخدميه كلّ مساء.

الوصفة الخامسة:

أخلطي ستّ قطرات من زيت زهر البرتقال مع 20 قطرة من زيت خشب الورد العطري (يتميّز بخصائصه المجدّدة للخلايا والشباب) مع عشرة ملّيليترات من زيت الجوجوبا و40 ملّيليتراً من زيت الأرغان، ثمّ أسكبي الخليط في قطّارة زجاجيّة واستخدمي السيروم مساءً على بشرة نظيفة.