صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 3872

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

«بيجو 3008» الجديدة... تخطف الأنفاس

بقوة محرك 165 حصاناً مع ناقل حركة من 6 سرعات

بتصميم يخطف الأنفاس، خرجت الفرنسية «بيجو 3008» الجديدة في حلة مختلفة وتقنيات حديثة تقرأ الحواس وتفاصيل مليئة بالتحديات، و«الجريدة» تسلط اليوم الضوء عليها من خلال صفحة السيارات الأسبوعية للحديث عن مميزاتها ومواصفاتها بعد قيادتها في شوارع البلاد، بدعوة كريمة من شركة «الشايع والصقر» الوكيل الحصري لسيارات بيجو في الكويت.

لسنوات عديدة وعبر كل الفئات، يشهد سوق السيارات الرياضية متعددة الاستخدامات نمواً ملحوظاً. في قطاع السيارات المتوسطة الأوروبية، الذي ما يزال الأكبر والأكثر تنوعاً، زادت مبيعات السيارت الرياضية متعددة الاستخدامات مرتين ونصف المرة منذ 2009 – تاريخ إطلاق الجيل الأول من "بيجو 3008".

والآن في أوروبا، تعتبر جميع الفئات سيارة واحدة تنتمي إلى عائلة السيارات الرياضية متعددة الاستخدامات، ومع "بيجو 3008" الجديدة، أرادت العلامة التجارية أن تضع نفسها من البداية في قطاع السيارات الرياضية متعدد الاستخدامات المتوسطة مع منتج مرغوب جداً وثابت في معرفتها الواسعة واستراتيجيتها للتقدم والنمو في الأسواق.

أما الإثبات على هذا التقدم والنمو، فتؤكده أولاً وقبل كل شيء مقصورة القيادة الذكية الجديدة من بيجو PEUGEOT i-Cockpit® التي تعتبر ميزة قياسية.

وتأتي "بيجو 3008" الرياضية المتعددة الاستخدامات في منطقة دول مجلس التعاون الخليجي بمحرك بسعة 1.6 ليتر وبقوة 165 حصاناً مع علبة تروس أوتوماتيكية من 6 سرعات مما يمنحها القوة، بالإضافة إلى الاستهلاك المنخفض للغاية للوقود مع عزم دوران يبلغ 240 نيوتن/ متر في 1400 دورة في الدقيقة، ليشكّل كل هذا الجهد المبذول على هندسة السيارة وتخفيض الوزن عاملاً مهماً وأساسياً في البحث غير المتناهي عن تخفيض استهلاك الوقود وانبعاثات غاز ثاني أكسيد الكربون.

لكن هذا ليس كل شيء، وإنما يؤدي التصميم الآيروديناميكي مع الأبعاد الخارجية الأفضل إلى CxA رائع من 0.76 متر مربع (في أفضل النُسخ). ومع استخدام إطارات ذات مقاومة فائقة الانخفاض للدوران (ULRR) قياس 17 بوصة و18 بوصة أو حتى 19 بوصة الممددة (205 55 R19) يساهم الإعداد أيضاً في كفاءة "بيجو 3008" الجديدة.

داخلية «فضائية»

"فضائية"، هو أفضل وصف ممكن لداخلية بيجو الجديدة بعد تجهيزها بتفاصيل غير تقليدية، والدخول إليها هو ولوج لعالم آخر، مفاجئ، أصلي ويفيض بالجودة. تجذب لوحة عدادات مذهلة، من المستقبل تقريباً، النظر إليها على الفور. هذه المجموعة المتماسكة والمتميزة بتقنياتها العالية هي أحدث جيل من مقصورة القيادة الذكية من بيجو PEUGEOT i-Cockpit®، وهي مفهوم جديد أعاد كتابة مواصفات مقصورة قيادة السيارة. هنا كل شيء يبدو في خدمة متعة وتركيز السائق ضمن أجواء عالية التجهيز بتقنيات متطورة وبشكل ملحوظة.

وأصبحت عجلة القيادة مدمجة أكثر، كما أعيد تصميمها مع شعاعين مسطّحين من أجل إحكام الإمساك بها أكثر، ولتقدم للسائق أقصى مستوى للرؤية والمساحة للأرجل.

يوفر الاهتمام الدقيق، الذي أُعطي لاختيار المواد مع العناية بكل التفاصيل - من جلد عجل من المستوى 2، تطعيم بالكروم وزينة سوداء لامعة – مستوى عالياً من الجودة والجاذبية الملموسين.

تشبه الشاشة، التي تعمل باللمس قياس 8 بوصات جهاز كمبيوتر لوحياً تم تركيبه في وسط لوحة العدادات، وهي مجهزة بتكنولوجيا للمس شديدة الحساسية (capacitive technology) لتفاعل وأداء عملي أعلى.

كذلك، تترافق مع ستة مفاتيح بيانو أنيقة "أزرار تبديل" (toggle switches) – مما يسمح بوصول دائم مباشر إلى وظائف التحكم الرئيسية: الراديو، التحكم بتكييف الهواء، النظام الملاحي، مواصفات السيارة، الهاتف وتطبيقات الهاتف المتحرك.

الدفع والاسترخاء

وهناك احتفال حقيقي للحواس التي يمكن للسائق أن يختبرها، مما يسمح له ببلوغ أقصى مستويات المتعة في القيادة. ويحظى الركاب بفرصة اختيار فوري من بين مفهومين: مفهوم "الدفع" (Boost) الذي يهدف إلى التمتع بأسلوب قيادة ديناميكية، ومفهوم "الاسترخاء" (Relax) لقيادة أكثر هدوءاً.

ويمكن بالكامل تعديل هذين المفهومين لكي يتخطى السائق والركاب حدود المتعة، ويصبح التنقل على متنها فريداً حقاً وتجربة لا يمكن نسيانها.

وبشكل موازٍ، تحظى هذه التجربة على متنها بخدمة رائعة يوفرها ثراء الأجواء الداخلية، المساهمة بشكل نشيط في الإحساس المتميز بالجودة الظاهرة، والطابع العصري، اللذين يتم الشعور بهما في المقصورة. جاءت اختيارات المواد ملهمة ومن دون أي تنازل في مظهرها. هنا، نجد الجلد، لمسات عديدة من الكروم المشغول بالفرشاة، مساحات واسعة من الزينة بالكربون أو القماش... تغطي الأنسجة المستوحاة من "تصاميم المنازل" الإضافات، التي تغطي جوانب الأبواب، بطانة السقف، عمود الزجاج الأمامي وحتى في أماكن أقل شيوعاً في السيارات مثل تطعيم لوحة العدادات... إنها جميعاً عصرية ودافئة جداً.

تثير الحواس

جاء التطوير لمقصورة القيادة الذكية من بيجو إلى الدفع بحدود الإحساس عبر عملية ضغط بسيطة على مفتاح خاص – بالقرب من "أزرار التبديل" لتستدعي "بيجو 3008" الجديدة "رئيس تشريفات" حقيقياً في القيادة من خلال "مضخم المقصورة الذكية" لتتم إثارة جميع الحواس تقريباً:

− النظر، من خلال تغير سطوع أضواء الأجواء الداخلية وألوان الشاشات

− السمع: عبر إعدادات معدِّل الصوت (equaliser) للموسيقى،

− اللمس، عبر نقاط متعددة للتدليك مضمّنة في المقاعد (حتى خمسة برامج)،

− الشم، عبر موزّع للعطر.

لافتة للنظر

تمتاز "بيجو 3008" الجديدة في الأسواق بمقصورة داخلية فريدة، مع تصميم ناجح وغني، ومع تكنولوجيا واعدة جداً على متنها.

وهذا الإحساس يتواصل ويمتد إلى الخارج. عند النظرة الأولى، تبدو "بيجو 3008" الجديدة لافتة للنظر ومفاجئة بقوة شخصيتها. تأثيرها قوي، واضح وبديهي: إنها سيارة رياضية متعددة الاستخدامات. اعتمدت "بيجو 3008" الجديدة جميع خصائص هذا النوع من التصميم:

- واجهة أمامية عمودية

- غطاء محرك مسطّح وطويل

- خط جانبي مرتفع

- حزام عريض للحماية (واقيات للمصد، أقواس العجلات، أسفل الأبواب)

- عجلات عريضة

- ارتفاع عالٍ عن الأرض

- قضبان السقف من مواد مسكوبة

لكن "بيجو 3008" الجديدة لا تكتفي فقط بتضمين هذه الخصائص، بل تضفي معنى وعاطفة في حين يبقى الثبات على المبادئ راسخاً في تفكيرها.

لأن أول ما تتم ملاحظته في السيارة هو إحساس بالانسجام، بنسب متوازنة بشكل رائع، بالقدر الصحيح والملائم من كل شيء. شكل مستوحى من الإبداع الخصب، الذي لا يعرف حدوداً لمصمميها.

الواجهة الأمامية هي بكل تأكيد عمودية، لكنها أيضاً قوية جداً، تعطي إحساساً بالقوة مساوياً لاندفاع ووثبة سادة الغابة. خطوطها واضحة، جريئة ومتوازنة. يرسي الإيقاعَ شبكٌ عريض مزيّن بالكروم. في وسطه وبنسبة صحيحة، يتربع الأسد من دون خجل أو تباهٍ كبيرين، في أفضل مكان له. تبرز إطلالة حادة تشبه عيون القطط من مصابيح الهالوجين الأمامية الضيّقة. مع ذلك، تصبح أكثر حدّة عندما يتم اعتماد أضواء LED بالكامل (اختيارياً).

هناك العديد من الفتحات العريضة لدخول الهواء. أما التعبير لهذه الواجهة الأمامية فيعطي لمالك السيارة ميزة الثقة بالنفس والإحساس بالانتماء إلى العلامة التجارية. وفيٌّ أصيل لبيجو!

أنظمة حديثة

بفضل منصة EMP2 الجديدة ومزايا الديناميكية الشهيرة فيها، تحقق "بيجو 3008" الجديدة توازناً بين الراحة والتماسك مع الطريق غير معروف حتى الآن في فئة السيارات الرياضية متعددة الاستخدامات المتوسطة.

تم تعديل نظام التعليق وفقاً لكل محرك لتحقيق ركوب يتلاءم مع شهرة الأسد. أخيراً، تقدم مساهمة إلى الدائرة الفعّالة لتخفيف الوزن لتمنح مستويات أفضل للاقتصاد في استهلاك الوقود، السلامة غير النشطة والأداء.

"بيجو 3008" الجديدة هي سيارة رياضية متعددة الاستخدامات حقيقية، لكنها قبل كل شيء سيارة بيجو! ومثل أي سيارة رياضية متعددة الاستخدامات تتمتع بقدرات حقيقية للقيادة خارج الطرقات المعبّدة، خصوصاً بفضل التحكم المتطوّر بالتماسك مع الطريق.

يستخدم هذا النظام المتطور للسحب التجهيزات التالية:

− أفضل تحكم بالسحب مع خمسة مستويات للتماسك (عادي، ثلج، وحول، رمال، إيقاف برنامج الثبات الإلكتروني "ESP" عن العمل) ويتم التحكم بها بواسطة مسكة في الكونسول الوسطي،

− تركيب إطارات قياس 18 بوصة محددة M+S (وحول وثلوج)

− التحكم بالمساعدة في نزول المنحدرات (HADC)، وهو وظيفة مساعدة جديدة لنزول المنحدرات توفر تحكماً مثالياً وآمناً كلياً على السيارة وعلى مسارها في المنحدرات الشديدة.

أما الابتكار المميز في هذا النظام فهو قدرته على المحافظة على سرعة متدنية جداً للسيارة (3 كلم/ساعة) ليوفر التحكم والسلامة في حالات يُفترض أنها تسبب القلق.

ويتم التحكم بهذه الوظيفة من خلال زر خاص في الكونسول الوسطي.

كل ما على السائق والركاب هو فقط الجلوس والاستمتاع بالتنقل! تصبح الرحلات على متنها، حتى أقصرها ومعظم المشاوير اليومية الاعتيادية، معززة باكتشافات جديدة. سيارة بيجو الجديدة هذه هي دعوة حقيقية للسفر، على الدرجة الأولى، يساعدها عزل رائع للضجيج والعديد من مزايا الراحة، التي يتخطى معظمها معدلات السوق العادية:

− مقعدان أماميان حاضنان للجسم يمكن أن يتمتع كلاهما اختيارياً بنظام تدليك مع 8 جيوب هوائية

− سقف بانورامي عريض مثبّت مع ستارة وقضبان مضاءة

− نظام هاي فاي FOCAL® فاخر من العلامة التجارية الفرنسية الرائدة للأنظمة الصوتية

بفضل الشراكة الحصرية مع العلامة التجارية الراقية FOCAL®، تستطيع "بيجو" أن تقدم للمرة الأولى في العالم نظام هاي فاي مثبّتاً في سيارة من قبل المصنع يتضمن تكنولوجيا FOCAL®.

مساعدة للسائق

إنها متعة في القيادة، إحساس تعززه عجلة قيادة مدمجة، كما يمكن للسائق الاستفادة إلى أقصى حد من القدرات الديناميكية لهذه السيارة الرياضية متعددة الاستخدامات، خصوصاً بفضل الدعم من العديد من وسائل المساعدة المتوفرة للسائق. وهذا الجيل الأحدث من أنظمة المساعدة المتطورة للسائق (ADAS) يخفّض إلى أدنى حد مصادر الخطر على الطريق من خلال ترسانة من مزايا السلامة:

- فرامل نشيطة للسلامة وتنبيه بالمسافة

- تحذير نشيط بمغادرة الممر

- تحذير لتنبيه السائق

- شعاع متكيّف أوتوماتيكياً للأضواء الأمامية

- علامة التعرّف على حدود السرعة القصوى والتوصيات بها

- نظام تثبيت سرعة متكيّف مع وظيفة التوقف (مبدل سرعات أوتوماتيكي)

- مراقبة نشطة للنقاط العمياء

للقيادة في المدينة، يحظى السائق أيضاً على مساعدة مع مناورات أكيدة، عبر نظام "فيزيو بارك" - Visio Park (رؤية محيطية شاملة من 360 درجة) وأحدث جيل من المساعدة في ركن السيارة.

اتصال دائم

تشبه "بيجو 3008" الجديدة سائقها – فهي تتحرك مع الزمن. لذا تلبي احتياجات البقاء على اتصال عند عجلة القيادة والقدرة على التنقل بهدوء وسلام، بفضل مزايا مثل "الشاشة المرآة" (Mirror Screen)، مقدِّمة عن شحن الهاتف الذكي (للأجهزة المتوافقة مع معيار Qi) وملاحة متصلة ثلاثية الأبعاد.

تتوسع الملاحة ثلاثية الأبعاد أكثر بالواقعية عبر عرض صور المباني والنصب التذكارية، في حين تأخذ بعين الاعتبار معالم المنطقة. بلمسة بسيطة لمسكة على عجلة القيادة، يمكن نسخها من الشاشة التي تعمل باللمس إلى شاشة العرض الأمامية الرقمية لرؤية أكثر سهولة. مع نظام TomTom® Traffic تعطي قدرات الاتصال فيها رؤية في الوقت الحقيقي للأحداث الأساسية للرحلة والوصول إلى معلومات مختلفة: حالة الطقس المحلي، المتنزهات المخصصة للسيارة ومحطات الخدمة، إلخ. هناك أيضا خيار الاشتراك في نظام TomTom® للأماكن الخطيرة والحصول على معلومات يمكن الاعتماد عليها عن مناطق الخطر الدائم والمناطق المعرضة لخطر مؤقت تم التبليغ عنها من قبل المجتمع.

مع وظيفة "الشاشة المرآة"، يمكن إعادة إنتاج شاشة هاتف ذكي على الشاشة التي تعمل باللمس للاستفادة إلى أقصى حد من تطبيقاته. إنها متوافقة مع بروتوكولات MirrorLink "الهواتف الذكية العاملة بنظام أندرويد"، أندرويد أوتو وآبل كاربلاي "أجهزة iPhone 5 وما بعد". وبلمسة بسيطة لزر على عجلة القيادة، هناك وظيفة للتعرف على الصوت عن بُعد من خلال الهاتف الذكي "Android S-Voice وApple Siri".

ومن دون رفع نظره عن الطريق، وبأمان كامل، تنفتح امام السائق احتمالات جديدة: إجراء الاتصالات، اختيار الموسيقى، قراءة وإرسال رسائل نصية، الحصول على معلومات عن الطريق... اتصال متواصل ودائم العمل. مع مجموعة "بيجو كونيكت"، تنفتح احتمالات أعظم في ثلاثة مجالات: الملاحة، السلامة "بيجو كونيكت لطلب الاستغاثة والمساعدة" والصيانة "مجموعة بيجو كونيكت للخدمات عبر الهاتف".

تجربة الجريدة. قيادة ملكية تحت تأثير العطور و«المساج»!

بدعوة خاصة من شركة "الشايع والصقر" الوكيل الحصري لسيارات بيجو في الكويت، شهدت تجربة قيادة "الجريدة" مع "بيجو 3008" الجديدة تفاصيل مليئة بالأحداث المهمة، التي أثبتت أنها ثابتة ومريحة على الطريق رغم قيادتها في سرعات عالية.

وكانت "الجريدة" في قيادة بيجو من طراز GT Line الرياضية لم تشهد سوى الثبات الواضح رغم سرعتها بعد تجهيزها بمحرك توربو يتناغم مع ناقل حركة من 6 سرعات أوتوماتيكية سريع التباديل.

وفي قيادة بيجو الملكية، يصبح قائدها على الطريق تحت تأثير "المساج" وفي وضعيات مختلفة للرقبة والظهر والأرجل، فضلاً عن تزويد المركبة بعطور وروائح جميلة يمكن اختيار مالذ وماطاب منها، في حين زودت المركبة بسماعات عصرية أقرب إلى أنظمة السينما.

وللتفاصيل وقفة، فقد يجدر الذكر ان بيجو الجديدة جهزت بمقود تحكم بشكل مختلف مريح للقيادة ولليد فضلا عن تصميمها الجديد لناقل الحركة بشكل عصري يسهل استخدامه وبشكل أقرب إلى "الهاند بريك"، مع تجهيزها بتقنيات حديثة أبرزها شاشة أمامية للعدادات غير مسبوقة، وكل ذلك الوصف نقطة في بحر تفاصيل المركبة التي لا يسع للحروف ذكرها جميعاً.