صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 3661

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

«الوطني» يستقطب 696 موظفاً جديداً من الكوادر الوطنية من عام 2015 إلى 2017

العبلاني: 87% منهم من خريجي الجامعات الكويتية

  • 04-01-2018

أعلن بنك الكويت الوطني استقطابه 696 موظفا جديدا من الكوادر الوطنية من خريجي الجامعات الكويتية وجامعات الولايات المتحدة الأميركية والمملكة المتحدة، من عام 2015 إلى عام 2017، حيث استحوذ خريجو الجامعات الكويتية على الحصة الأكبر من التعيينات الجديدة بنسبة بلغت 87 في المئة، بينما بلغت نسبة الموظفين الجدد من خريجي جامعات أميركا والمملكة المتحدة نحو 13 في المئة، ويأتي ذلك في إطار رؤية البنك الاستراتيجية لدعم الكوادر الوطنية.

واحتل خريجو الهيئة العامة للتعليم التطبيقي والتدريب الصدارة في تعيينات بنك الكويت الوطني، بنسبة بلغت 31 في المئة، تلاهم خريجو جامعة الكويت بـ16 في المئة، وجاءت جامعة الخليج للعلوم والتكنولوجيا في المركز الثالث بنسبة 13 في المئة، ثم جامعة الشرق الأوسط الأميركية بنسبة 7 في المئة، والجامعة الأميركية بالكويت بنسبة 7 في المئة، وكلية الشرق الأوسط الأميركية بنسبة 6 في المئة، والكلية الاسترالية 5 في المئة، وكلية بوكسهل 2 في المئة.

وقال المدير العام للموارد البشرية في مجموعة بنك الكويت الوطني عماد العبلاني إن «بنك الكويت الوطني يواصل تكريس موقعه الريادي في صدارة مؤسسات القطاع الخاص، التي دأبت على فتح أبوابها للكوادر الوطنية الشابة، إيمانا منه بدوره وواجبه الوطني في توظيف الشباب الكويتي وتنمية قدراته، وبضرورة استقطاب الكفاءات الوطنية وتشجيع الشباب على دخول القطاع الخاص».

وأشار العبلاني إلى أن البنك الوطني قام بالعديد من الشراكات الاستراتيجية مع الجامعات الكويتية، وفي مقدمتها جامعة الكويت والهيئة العامة للتعليم التطبيقي وجامعة الخليج للعلوم والتكنولوجيا، وتهدف هذه الشراكات إلى تقديم مختلف سبل الدعم للشباب الكويتي، لمساعدته على اكتساب المزيد من الخبرات، واتاحة الفرص التدريبية والتأهيلية للدخول إلى سوق العمل.

ويحرص بنك الكويت الوطني دائماً على أن يكون من أكبر الداعمين للمسؤولية الاجتماعية في الكويت، لاسيما قطاع التعليم، ودعم الطلبة والكوادر الوطنية، إيمانا منه بأهمية توفير الفرص التي يحتاجها الشباب الكويتي لإثبات نفسه وإظهار قدراته، كما يوفر البنك سبلا مختلفة لاستثمار الشباب الكويتي، من خلال برامجه التدريبية التي يطلقها على مدار العام، لمساعدتهم على اكتساب المزيد من الخبرات وإتاحة الفرص التدريبية والتأهيلية لدخول سوق العمل بقوة.

كما يحرص بنك الكويت الوطني على دعم موظفيه بشكل مستمر، وتمكينهم وتأهيلهم عبر طرح البرامج التدريبية المتخصصة، والمصممة وفق معايير منهجية وعلمية تتنوع بين التدريب والتطوير لإعداد الكوادر المهنية المتخصصة، ويوفر البنك لأجل ذلك نخبة من أفضل خبراء العمل المصرفي الذين يقدمون خبراتهم لهؤلاء الكوادر.