صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 3783

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

«الوكالات الوطنية» تحتفل مع «كيا» بمرور 20 عاماً على شراكتهما

كشفت عن «ستينغر» الجديدة بمحركين أقواهما 6 سلندرات بقوة 370 حصاناً

في أجواء حماسية، كشفت مجموعة الوكالات الوطنية، إحدى شركات عبدالعزيز العلي المطوع والوكيل المعتمد لسيارات كيا بالكويت، عن الرياضية "ستينغر" الجديدة، وسط إعجاب واستحسان لافت من الضيوف بروعة تصميمها الخارجي وأناقتها الداخلية ومواصفاتها المدهشة التي لا تقل روعة وإبهاراً عن مثيلاتها ذات التقليد العريق، و"الجريدة" تسلط الضوء اليوم من خلال صفحة السيارات للحديث عنها.

في حفل فاخر مهيب، احتفلت مجموعة الوكالات الوطنية، إحدى شركات عبدالعزيز العلي المطوع والوكيل المعتمد لسيارات كيا بالكويت، بالذكرى العشرين للشراكة مع "كيا"، تزامنت مع إطلاق تحفة كيا الجديدة "ستينغر" في فندق فور سيزونز الكويت، بحضور كل من سفير الجمهورية الكورية الجنوبية يو يونتشول، ومدير مكتب كيا الإقليمي للشرق الأوسط وإفريقيا سون نام لي، وسط حضور حاشد من نخبة من الضيوف وممثلي وسائل الإعلام.

جاءت كيا الرياضية ستينغر الجديدة بروح السيارات الفاخرة السريعة "grand tourers" بقوتها وأناقتها وقدرتها على منح صاحبها متعة السرعة والقوة والأناقة، بعد تصميمها في كل مرحلة من مراحل تطورها وهندستها لتصبح سيارة السباق الحقيقية لسيارة "غران توريزمو" الخيالية المثالية، التي امتازت بجمال فاتن يسلب الألباب ورحابة في السعة لاستيعاب 5 ركاب وأمتعتهم، ومستقرة على الطريق ويتمتع ركابها بالهدوء ونعومة الحركة، إضافة إلى إمكانات التعامل الذكية والتفاعلية والإهتمام بنظام الدفع المعتمد على الجزء الخلفي من السيارة.

محركاها

وتتوافر كيا ستينغر الجديدة بمحركين يمكن الاختيار بينهما، الاول بمحرك بسعة 2.0 لتر تيربو مزدوج 4 سلندرات، والثاني بمحرك قوي بسعة 3.3 لترات تيربو مزدوج 6 سلندرات V6، "لامدا 2"، وأقصى قوة 370 حصانا بعدد دورات 6000 دورة في الدقيقة، وعزم دوران 510 نيوتن يمكن الوصول إليها خلال 1300 إلى 4500 دورة في الدقيقة.

ويمكن لموديلات ستينغر المزودة بمحرك تيربو 3.3 لترات أن تتسارع من 0 إلى 100 كيلومتر في الساعة خلال 4.9 ثوان، مما يجعلها الأسرع في التسارع في موديلات كيا مقارنة بأي وقت مضى. كما يمكن لسيارة ستينغر التي بها هذا المحرك أن تصل إلى سرعة قصوى تبلغ 270 كم (167 ميلا) في الساعة.

وتتميز سيارة كيا ستينغر بناقل الحركة الأوتوماتيكي الإلكتروني من الجيل الثاني بثماني سرعات، والذي يتوافر كناقل حركة قياسي أساسي في جميع المحركات. وتم تصميمه داخل علبة بثماني سرعات، مما يتيح للسائق إمكان الانتقال السريع بين السرعات والكفاءة العالية في استهلاك الوقود إلى أقصى حد.

يتميز ناقل الحركة بالنظام الأول الذي تستخدمه كيا، والذي يستخدم نظام تحويل العزم (CPA)، الذي يوجد عادة في تطبيقات نظام محركات الطيران وسيارات السباق، للمساعدة في تقليل الاهتزازات الالتوائية من خلال نظام الدفع.

ويتيح ناقل الحركة ما يصل الى خمسة برامج مختلفة لضبط وتعديل برمجة التحكم في دواسة وفتحة الوقود (وكذلك مستويات مساعدة عجلة القيادة- أنظر أدناه)، والتي يمكن للسائق اختيارها عن طريق نظام اختيار وضع القيادة (DMS) الإلكتروني في السيارة. يمكن للسائق ترك السيارة تقوم بعملية تحويل السرعات بنفسها، أو تغيير التروس عن طريق وحدات تغيير السرعات المثبتة على عجلة القيادة.

أول سيارة

وتأتي ستينغر الجديدة كأول سيارة كيا سيدان متاحة بنظام دفع خلفي أو دفع رباعي مستمر، حيث إن نظام الدفع الرباعي المستمر يعزز القدرة الديناميكية للسيارة، حتى في أكثر الظروف صعوبة.

ويتم توزيع القوة في نظام الدفع الخلفي على جميع جوانب المحور الخلفي عن طريق التباين الميكانيكي المحدود في عملية الانزلاق، حيث إن نظام الدفع الرباعي المستمر - في كلا المحركين، اعتماداً على السوق - يحتوي على نظام التحكم والتوجيه الديناميكي للعزم الجديد الذي يراقب مدخلات السائق وظروف الطريق ثم يقوم تلقائياً بتطبيق مستوى القوة والفرامل المطلوبة على الإطارات المناسبة للحفاظ على ثبات السيارة في مسارها في حالات الطرق المبتلة والجافة.

وتم تصميم وضعية سيارة ستينغر وهي واقفة، بحيث تعكس نوعا من التوازن البصري ومظهرا لسيارة تتمتع بالأناقة والجمال، إلى جانب الجرأة والحماسة.

وتم استكمال المظهر الخارجي لسيارة غران توريزمو بتصميم المقصورة المنخفضة ذات الزجاج الأمامي المائل بشدة نحو الجزء الخلفي من السيارة، ولوحة العدادات الممتدة أفقياً. تم تقسيم الكونسول الأوسط الذي يوجد في مقصورة القيادة على نحو رائع إلى منطقتين محددتين: جزء لأنظمة المعلومات والترفيه، التي تم وضعها بشكل أنيق وبدقة أسفل شاشة ملونة كبيرة تعمل باللمس، بينما تم وضع الجزء الخاص بمعلومات المناخ والتحكم في التهوية أسفلها.

ويوجد أمام السائق عجلة قيادة مغلفة بالجلد السميك، في حين أن السائق في سيارة "GT-Line" و"GT" يجلس أمام عجلة قيادة تم تصميم مقطعها على شكل حرف D مستوحى من السيارات الرياضية، وقد نقش عليها شعار "GT-Line" و"GT".

المطوع: شراكتنا مع «كيا» ثقة متبادلة

تناول رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي في مجموعة عبدالعزيز العلي المطوع، أحمد المطوع، خلال الحفل مسيرة إنجازات الشركة التي بدأها المغفور له بإذن الله تعالى والده عبدالعزيز العلي المطوع عام 1951، مسلطاً الضوء على المراحل المفصلية من عمر هذه الشراكة التي قامت على أسس من الثقة المتبادلة والهدف المشترك، ومركزا بشكل خاص على أهمية دور الشركات الوطنية في المساهمة في عملية تنمية الكويت، ولافتا إلى أن قصة نجاح الشراكة مع "كيا" هي حدث يستحق الاحتفال به.

وقال المطوع خلال كلمته التي ألقاها مساء أمس الأول بهذه المناسبة بالترحيب بالضيوف الكرام:

"اليوم، بكل فخر، أعلن أن الإنجازات التي حققتها مجموعة شركات عبدالعزيز العلي المطوع عبر شراكتها مع كيا العالمية هي قصة نجاح تستحق الاحتفال بكل تأكيد، فهي من ناحية تسطر درساً حول أهمية مساهمة الشركات المحلية في رفد اقتصاد الوطن، ودعم عجلة نموه وتطوره، ومن ناحية اخرى تعطي مثالا ناصعاً عن آفاق النجاح الواسعة التي تنتظر أي شراكة تقوم على الأسس التي قامت عليها الشراكة بين كيا موتورز العالمية ومجموعة شركات عبدالعزيز العلي المطوع".

مرحلة جديدة في استراتيجية «كيا» العالمية

كشف مدير وكالة كيا في الكويت، عمر جبر، أن "كيا ستينغر" تؤرخ لمرحلة جديدة في استراتيجية كيا العالمية، والتي تهدف إلى دخول عالم السيارات الرياضية الفارهة، حيث تستلهم "كيا ستينغر" تراث سيارات غران توريزمو التقليدية، لتقدم لعشاق السيارات الرياضية مستويات غير مسبوقة من المتعة وأداء مدهشاً بسعر في متناول الجميع.

فعاليات الحفل

* هنأ مدير المكتب الإقليمي لـ «كيا» في الشرق الأوسط وإفريقيا، سون نام لي، مجموعة الوكالات الوطنية بالمناسبة وشكر إدارتها وفريقها، مثمنا جهودهم العظيمة طوال سنين الشراكة، مشيدا بشكل خاص بالسيد أحمد المطوع وقدرته الفاعلة على إدارة دفة الشراكة بحكمة واحترافية مكنتها من تحقيق النجاح تلو النجاح.

* تم تكريم "كيا موتورز العالمية" على دعمها لهذه الشراكة إن كان بشكل مباشر من خلال المنتجات المتميزة أو غير المباشر، عبر تخصيص موارد غير مسبوقة لتطوير مصادر علامة كيا التجارية وترسيخها كعضو رائد في منظومة مصنعي السيارات حول العالم، ومن ثم تكريم السيد أحمد المطوع من قبل فريق مجموعة الوكالات الوطنية، تعبيرا عن الشكر والعرفان لقيادته الحكيمة للمجموعة منذ عام 2000، والتي كانت السبب الرئيس للتطور السريع الذي وضع المجموعة ضمن الشركات القيادية الرائدة في السوق المحلي.

* توج الاحتفال بالذكرى العشرين للشراكة بين مجموعة الوكالات الوطنية مع كيا موتورز بقطع الكيكة الخاصة بالمناسبة، والتقاط الصور التذكارية، تبعه عرض حول الإنجازات التي حققها الشريكان خلال 20 عاماً قدمه المدير العام لـ "عمليات كيا" في الكويت، مهند أحمد المطوع، ويبدو في الصورة من اليمين مهند المطوع والسفير الكوري وأحمد المطوع وسون نام لي وعمر جبر.