صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 3600

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

«الكويت الـ 42 للكتاب» يوفر فهرسة على تطبيق الهواتف

  • 11-11-2017
  • المصدر
  • KUNA

أعلن مدير معرض الكويت الـ42 للكتاب سعد العنزي، أنه سيرفع تطبيقاً لفهرس المعرض على الهواتف الذكية بنظامي التشغيل (الأندرويد - آي أو أس)، وتوفير خدمة الاستعلام الآلي للكتب ودور النشر.

وقال العنزي إن إدارة المعرض المقرر انطلاقه في 15 الشهر الجاري ستوفر الكثير من الخدمات الأخرى للجمهور، منها توفير نسخة ورقية للفهرس في جناح المجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب، وخدمة الإنترنت في مختلف صالات المعرض.

وأضاف أنه سيشارك في المعرض، الذي يقام على أرض المعارض الدولية بمشرف حتى 25 الحالي، 482 دار نشر تمثل 30 بلداً، وتقدم أكثر من 11 ألف عنوان جديد.

وأكد أن المعرض يبرز الدور الثقافي لدولة الكويت، باعتباره فرصة يلتقي من خلالها المسؤولون عن الشأن الثقافي وصناع الكتاب والأدباء والمثقفون، مشيداً برعاية سمو الشيخ جابر المبارك رئيس مجلس الوزراء، وتنظيم المجلس الوطني لهذا المعرض.

وقال العنزي إن "هذا المعرض، الذي يعد من المعارض العربية المهمة، يعتبر ثاني أقدم المعارض العربية للكتاب، ويحرص الناشرون العرب على المشاركة فيه والالتقاء بالقراء الكويتيين والمقيمين"، مشيراً إلى أن نسخته لهذا العام تحمل دلالة خاصة، لأن دولة الكويت تحتفل هذا العام بكونها (عاصمة الشباب العربي 2017).

وأشار إلى حرص الأمانة العامة للمجلس الوطني على خلق جو من الإثراء الأدبي والثقافي والمعرفي بين الناشر والقارئ عن طريق اقامة انشطة ثقافية مصاحبة للمعرض، إضافة إلى تنشيط الحركة الاقتصادية لصناعة الكتاب محليا وعربيا.

وحول المشاركات الجديدة هذا العام، لفت العنزي الى مشاركة حوالي 50 دار نشر متميزة لأول مرة في معرض الكويت، وهي من مختلف الدول العربية وبعض الدول الأجنبية.

وقال إن "معرض هذا العام يحفل ببرنامج ثقافي متنوع مواكب للحركة الأدبية والثقافية في الكويت، ويتضمن البرنامج المقام في المقهى الثقافي في الصالة رقم 6 محاضرات، وورش عمل، وأمسيات فكرية، وعروضا مرئية".

وبيّن أنه ضمن البرنامج ستقيم مؤسسة الكويت للتقدم العلمي المهرجان العلمي (الجاحظ وكتاب الحيوان) طوال فترة المعرض، وهو مهرجان علمي تثقيفي مميز، وسيتم أيضا تنظيم معرض للتصوير الفوتوغرافي يشارك فيه أكثر من 100 مصور من الشباب والهواة والمحترفين، إضافة الى معرض (الكاريكاتير) ويضم عدداً كبيراً من المشاركين.

وقال العنزي إنه "سيتم أيضا تنظيم معرض للأختام (حضارة دلمونية) وصور القطع الأثرية، يصاحبه ورشة عمل للأطفال عن تلك الأختام وصناعتها، وستتخلله احتفالية باختيار الكويت عاصمة للشباب العربي 2017، بالتعاون مع وزارة الدولة لشؤون الشباب".

وأوضح انه تم تخصيص صالة رقم 5 لدور النشر العربية، بينما ستكون صالة 6 لدور النشر المحلية والخليجية والأجنبية، إضافة الى المقهى الثقافي، أما الصالة رقم 7 فستكون مخصصة للاطفال ودور النشر الخاصة بهم.