صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 3599

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

«الأهلي الكويتي» يربح 16.2 مليون دينار والنمو 7.7%

بهبهاني: الأداء الإيجابي يمهد لتحقيق المزيد من التطور في عمليات المجموعة

  • 17-07-2017

أعلن البنك الأهلي الكويتي، بناء على النتائج المالية الإيجابية للربع الأول من عام 2017، تحقيق أرباح صافية بمبلغ 16.2 مليون دينار النصف الأول من هذا العام، بزيادة قدرها 7.7 في المئة، مقارنة بالفترة ذاتها من العام الماضي.

كما بلغت الأرباح التشغيلية للبنك 46.8 مليون دينار، بزيادة قدرها 6 في المئة مقارنة بـ 44.2 مليون دينار خلال الفترة ذاتها من العام الماضي. أما ربحية السهم الواحد فقد بلغت 10 فلوس، مقارنة بـ9 فلوس خلال الفترة ذاتها من عام 2016. وبلغت قيمة موجودات البنك 4.33 مليارات دينار، كما في نهاية شهر يونيو 2017، وهو ما يعكس مدى قوة موجودات البنك.

وبلغت نسبة القروض غير المنتظمة 2.52 في المئة مع زيادة نسبة التغطية لتصل إلى 293 في المئة مقارنة بـ281 في المئة كما في ديسمبر 2016. بينما وصلت نسبة كفاية رأس المال إلى 16.41 في المئة.

وفي تعقيبه على تلك النتائج المالية، صرح رئيس مجلس إدارة البنك طلال بهبهاني بأن «الأداء الإيجابي للبنك الأهلي يمهد الطريق أمامنا لتحقيق المزيد من التطور في عمليات المجموعة ككل. ونحن إذ نفتخر باحتفالنا بالذكرى الخمسين لـتأسيس البنك في مايو الماضي، فإننا نتطلع نحو بناء تاريخ حافل بالإنجازات لهذا البنك العريق».

وأضاف بهبهاني: «سنستمر في اتباع نهجنا الإداري الذي طالما طبقناه وأثبت نجاحه على مر السنوات، وخاصة في ظل تحديات السوق والأجواء التنافسية القوية التي يشهدها السوق الكويتي. وأنا على ثقة بأننا سنستكمل مسيرتنا ونتطلع إلى المزيد من الإنجازات».

من جهته، قال الرئيس التنفيذي للبنك ميشال العقاد: «بدأنا عام 2017 بنتائج إيجابية مكنتنا من تحقيق الأهداف المرسومة. فقد نجحنا في إطلاق برنامج سندات يورو متوسطة الأجل بقيمة 1.5 مليار دولار، وتمكن البنك من إصدار الشريحة الأولى من هذه السندات، والتي حققت نجاحا ممتازا في الأسواق العالمية، كما أننا مستمرون في تطبيق استيراتيجية البنك التي تركز على تقديم خدمات مصرفية تتسم بالسهولة والبساطة لعملاء الأهلي «بنك أسهل»، والتي تعتبر القوة الدافعة لمصرفنا، وأخيرا وليس آخرا، فإننا نقوم بدراسة وتحديد الفرص الاستراتيجية المناسبة لخطتنا التوسعية لتعزيز وجودنا في الكويت والمنطقة ككل».

وأضاف: «لقد تمكن البنك الأهلي الكويتي- مصر من تحقيق أرباح قوية وشهدت عملياته نمواً كبيراً خلال الفترة. كما تم تغيير العلامة التجارية في جميع فروع البنك البالغ عددها 39 فرعا، ونعمل حالياً على إثراء تجربة العميل وإجراء بعض التجديدات بالفروع».

وحصد البنك أخيراً عدة جوائز مرموقة من بينها جائزة «أفضل خدمات مصرفية للأفراد في الكويت لعام 2017» من جانب آشيان بانكر، وذلك للعام الثاني على التوالي، كما حصد البنك جائزة «بنك العام للخدمات المصرفية للأفراد» من جانب مجلة ذا يوروبيان التابعة لتومسون رويترز العالمية.

كما فاز البنك الأهلي الكويتي بجائزة «أفضل بنك تجاري في الكويت» للمرة الثانية على التوالي، وكذلك «أفضل علامة تجارية في مصر» من مجلة «بانكر ميدل إيست». وللعام الثاني على التوالي، وتقديراً لجهوده المبذولة في سبيل تطوير بيئة العمل داخل البنك، حصد البنك الأهلي جائزة «أفضل رب عمل» لهذا العام من شركة ناسيبا.

ملخص الأداء المالي للبنك

• بلغت الأرباح التشغيلية للبنك 46.8 مليون دينار، بزيادة قدرها 6 في المئة.

• بلغ صافي الأرباح 16.2 مليون دينار، بزيادة قدرها 7.7 في المئة بشكل يعكس نموا وأداء جيدا رغم تحديات السوق.

• وصل إجمالي حقوق المساهمين إلى 555 مليون دينار.

• بلغت ربحية السهم الواحد 10 فلوس في النصف الأول من العام، بزيادة قدرها 11 في المئة خلال الفترة نفسها من العام الماضي.