صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 3957

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

قصيدة: تعالَ عشّبني من الحُزنْ...!

  • 25-07-2016

عند حدّ العُمر..

أقفُ وحيدةً إلا مِنكْ..

يُبللّني حزني..

وشوقي إليكَ في كل لحظة،

وبعد كلّ نبضْ....!

***

قمراً أراك أينما اتجهتْ...

تجر خلفكَ شالَ البهاءْ..

وتحمل بين يديكْ....

سِلال الموج الذي،

كُنّا معاً نغتسل فيه...

وكنتَ أنت،

تتلألأُ في المدى مثل كوكب،

يُزيّنُ السّماءْ..!

***

سأرشفُ ملامحك بهدوء،

لأرتوي منها....

كي أتمدّد على أغصان الّلبلاب..

وأعيدُ هندستكَ في شراييني..

وأُعيد هندستي في دمكْ..!

بعدها........

أنحني قليلا..

كي تمرّ خيولكْ...

وأشمُّ عطركَ منها،

لأكتملَ بين يديكْ.....!

***

عند حدّ الغزال...

بين نجمتين وموجتينْ...

- قبل الفرح بقليل -

سأقولُ لكْ:

تعال كفهدِالبراري...

تعال سريعاً........

وعشِّبني من الحزن....!

ملجأ الأيتامْ...!

مشيتُ في الشارع وحدي...

حدّدتُ حدّي....

رسمتُ سُنبلةً عليْ...

كي لا أضيع في الزحامْ...

بين غبار السوق،

والضّجيج والأختامْ..

***

وزنتُ كلّ خطوة،

خطوْتها على الطريق،

في الميزان...

كي لا أحيد عن برِّ الأمانْ..!

***

وبعدما سِرتُ قليلاً...

وجدتُ ساحةً..

يُباحُ فيها كلّ شيء...

ويُباعُ كلُّ شيء..

الماءُ والهواء والإنسانْ...

والعدلُ والميزانْ...!

***

أغمضتُ عيني بعدها...

وقلت إنها،

ليست سوى أوهامْ...

وعُدت نحو البيت،

من نفس الطريقِ في الظلام..

وعندما وصلتْ...

وجدت نفسي واقفا،

في ملجأ الأيتامْ....!