صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 3901

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

الوزير الأوحد!

  • 15-02-2014

معتاد في كتاباتي على ألا أستعجل في الثناء على وزير ما في الحكومة، نظراً لأن الحكومات عودتنا أنها لا تسير في خط سير غير ثابت ولا تستطيع أن تستمر في تحقيق إنجازات كبيرة، ومنذ تشكيل الحكومة الأخيرة، وأنا أتابع أداء جميع الوزراء دون استثناء، ويكاد يكون الوزير الوحيد الذي لا خصوم له سياسياً أو شعبياً هو وزير الدفاع الشيخ خالد الجراح الصباح بل على العكس وجدته يحظى قبولاً شعبي وسياسياً من النواب والقوى السياسية، ومنذ قدومه إلى وزارة الدفاع شهدنا ارتياح عدد كبير من قيادات الوزارة والأفراد لتصديه لقرارات سلبية عدة سابقة. بعض هذه القرارات لامستها شخصياً من خلال عشرات الشكاوى التي وردت إلينا بحكم عملنا ونشاطنا في قضية "البدون" ومنها تسريح مئات العسكريين "البدون" والخليجيين أيضا من أبناء الكويتيات، التي أوقفها الوزير بمجرد توليه منصب وزير الدفاع وقام بإعادة عدد كبير منهم إلى الخدمة، هذا إلى جانب قرارات إيجابية عدة أصدرها الوزير ومنها قراره بتنازل وزارة الدفاع عن الأراضي التابعة لها لمصلحة وزارة الإسكان للمساهمة في حل القضية الإسكانية.

وقام وزير الدفاع برفع كشوف بأبناء شهداء الجيش الكويتي للتجنيس والتي كانت حبيسة الأدراج، وتأكيده بأنه وقيادات الجيش سيقفون دائماً مع أبناء الشهداء حتى يحصلون على حقوقهم، وأيضاً قبول 84 شخصاً من أبناء الشهداء "البدون" في الجيش، ولا شك لدينا أنه سيكمل إنجازة بتغطية العجز في السلك العسكري من خلال قبول أبناء الكويتيات.

ونأمل من الوزير الشيخ خالد الجراح الصباح العمل على تطوير هذه الوزارة المهمة والعمل على تطوير العسكري الكويتي بكل الوسائل الممكنة، كما نتمنى أن يتقدم في خطوة تمديد فترة الخدمة للعسكريين "البدون" إذ إن الحاجة متبادلة لاستمرارهم في العمل إلى 65 عاماً بدلاً من 60 عاماً المعمول به حالياً، وهذا الاقتراح قدم في المجلس سابقاً ونأمل من وزير الدفاع الموافقة على هذا الاقتراح لتعزيز قدرات الجيش الكويتي وضم أعداد أكبر، ونتمنى السماح بالاستمرار في الخدمة حتى سن 65 لمن يرغب في ذلك. ونتمنى أيضاً أن يتم السماح للكويتيين "البدون" من أبناء الكويتيات والعسكريين "البدون" للعمل في الجيش الكويتي، كما وعد معاليه سابقا، ونعلم جيدا أن هناك من يحارب اي توجه يصب في مصلحة قضية "البدون" أو التخفيف من الضيق الذي يعيشونه، لكن ثقتنا كبيرة في معالي الوزير.

***

شهادة حق

نشرت أخبار صحافية عن قيام النائب محمد طنا العنزي بسحب قانون يتعلق بالحقوق المدنية والإنسانية لـ"البدون"... وللتوضيح لقد طلبنا نحن في "الهيئة الوطنية لدعم حل قضية عديمي الجنسية في الكويت" من النائب الفاضل سحبه حتى نقوم بجمع التوقيعات اللازمة لتقديمه بصفة استعجال، وشهادة حق تقال في النائب محمد طنا العنزي وجدنا لديه حسن استماعه للحلول التي نطرحها لقضية "البدون" واستجابته لكل المقترحات والقوانين التي نقدمها لمصلحة قضية "البدون".