صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 3962

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

سليمان الياسين... إبداع مستمرّ منذ منتصف الستينيات 1/2

سليمان الياسين أحد فناني جيله المتميزين الذين ظهروا في الستينيات، ويشكل مساحة منفردة من الاقتدار الفني عبر أدائه الدرامي المتنوع في الإذاعة والتلفزيون والمسرح، والتألق في الأعمال التي شارك فيها، وهو أحد أبرز العناصر الكويتية المتخصصة في كتابة السيناريو في الدراما التلفزيونية إضافة إلى المسرح والإنتاج.

اسمه الكامل سليمان ياسين أحمد حسين بوكنان من مواليد الكويت عام 1949. حصل على دبلوم معهد الدراسات المسرحية (1974) وليسانس في معهد بوليتكنيك للفنون السينمائية في جامعة باريس (1983).

متزوج وله ابنتان سارة وماجدة،  شغل وظيفة مخرج في تلفزيون الكويت، وحالياً متقاعد بعدما  تولى منصب مراقب لشؤون التمثيليات.

بدايته مع التمثيل

على غرار الممثلين، في معظمهم، بدأ الفنان سليمان الياسين خطوته الأولى في التمثيل على خشبة المسرح المدرسي في وزارة التربية.

في مرحلة الدراسة الابتدائية كان متابعاً للفن والتمثيل وشغوفاً بأشكال الفنون والثقافة، فلاحظ أستاذ اللغة العربية أن مخارج الحروف لديه جيدة  وأنه متمكن من اللغة العربية، فوجهه إلى التمثيل، وتدرّج في نشاط المسرح المدرسي إلى أن شارك في  مسرحية {الوافد} (1967) كتابة محمد رضوان، أحد أساتذة النشاط المدرسي في وزارة التربية.

آنذاك كان الفنان  غانم الصالح يشغل منصب نائب رئيس قسم التمثيل ويقيّم الطلاب، فحازت {الوافد} لقب أفضل مسرحية في ذلك الموسم، واختارها الصالح لتصويرها لصالح تلفزيون الكويت، بالفعل صوِّرت في استوديو 200.

توالت بعد ذلك مشاركات الياسين في الأعمال الدرامية، وكانت أول تجربة تلفزيونية له مع المخرج كاظم القلاف في دراما {جفّت الكؤوس}، ثم عمل مع المخرج صلاح العوري في {ليلة عرس} وصُنف آنذاك في الدرجة الثانية كممثل مبتدئ.

رحلته مع المسرح

أثناء بروفات مسرحية {لمن القرار الأخير} زار الياسين مقرّ {فرقة مسرح الخليج العربي} والتقى الفنان محمد الرشود الذي قدمه إلى أخيه صقر الرشود، وكان سبق  أن شاهد الياسين في بعض الأعمال التلفزيونية، فعبر له عن إعجابه بموهبته. بعد ذلك استمرّ التعاون بينهما وتوج بانضمام الياسين رسمياً إلى {فرقة مسرح الخليج العربي} في 28 أغسطس 1969، وعن هذا التعاون يقول الياسين: {سألت صديق الطفولة ورفيق الدرب المخرج فؤاد الشطي الذي كان عضواً في المسرح العربي، عن مسألة انضمامي إلى {فرقة مسرح الخليج العربي}، فأشاد الشطي بتلك الخطوة مؤكدا أهمية {فرقة مسرح الخليج العربي} وخطها الملتزم، إذ كان يرى دوماً أن المسرح الملتزم هو الذي يجب أن يكون سائداً لدوره الاجتماعي المهم، وذهبت إلى مقر  الفرقة حيث كتب لي الأخ الراحل محمد السريع طلب عضويتي بخط يده، واحتفظت بالصفحة في مكتبي حتى يومنا هذا}.

الدراسة

بعد تخرجه في معهد الدراسات المسرحية كان أمام سليمان الياسين خياران، إما الدراسة في المعهد العالي للفنون المسرحية أو السفر لدراسة السينما في القاهرة أو دولة أوروبية، ففضل الخروج من نطاق العربية والمحلية إلى العالمية، واختار باريس لأن السينما الإيطالية والفرنسية أقرب إلى طباعنا كشرقيين، لتشابه ثقافة حوض البحر المتوسط، ولوجود احتكاك تاريخي مباشر بين الثقافتين العربية والأوروبية.

كانت السينما الفرنسية في السبعينيات تشهد  نهضة جميلة ما حفزه على السفر إلى باريس إلى جانب محبته للغة الفرنسية التي درسها في أحد فروع جامعة السوربون، ثم درس الأدب الفرنسي الحديث وبعدها دخل إلى كلية الآداب والفنون في جامعة باريس، وحصل على ليسانس في معهد بوليتكنيك للفنون السينمائية، وكان تركيزه على السيناريو وبناء العمل الفني.

مسرح الخليج العربي

 شارك الفنان سليمان الياسين في مسرحيات عدة مع {فرقة مسرح الخليج العربي}، من أبرزها:

- {ثم غاب القمر}، تأليف الكاتب الأميركي جون شتاينبك، إعداد كمال حسين وإخراجه، عرضت في 31 مارس 1969 على خشبة مسرح كيفان، شارك في بطولتها: محمد المنصور، محمد السريع، علي المفيدي، سعاد حسين، غافل فاضل، نور الهدى صبري.

- {رجال وبنات}، مقتبسة عن مسرحية {الغربان} لهنري بيك، تأليف وتكويت صقر الرشود، إخراج منصور المنصور، عرضت في 1 فبراير 1971 على خشبة مسرح كيفان، شارك في البطولة:  صقر الرشود، ليلى عبدالعزيز، خالد العبيد، سعاد عبدالله، مبارك سويد، مريم الغضبان، أحمد الضرمان، طيبة الفرج، عايشة ابراهيم ومحمد المنصور.

- {الدرجة الرابعة} تأليف عبدالعزيز السريع (إعادة كتابة لمسرحية {لمن القرار الأخير} للمؤلف نفسه)، إخراج صقر الرشود، عرضت في دمشق والقاهرة في أغسطس 1971، ثم عرضت في الكويت على مسرح كيفان في 25 يوليو  1972.

- {بحمدون المحطة}، تأليف عبدالعزيز السريع وصقر الرشود، إخراج صقر الرشود، عرضت على خشبة مسرح المعاهد الخاصة في 18 ديسمبر 1974.

- {حفلة على الخازوق} تأليف محفوظ عبدالرحمن، إخراج صقر الرشود، شارك في البطولة: محمد المنصور، سعاد عبدالله، هيفاء عادل، محمد السريع، ابراهيم الصلال، عبدالله الحبيل، مبارك سويد، أحمد الضرمان، خالد العبيد، منصور المنصور، حسين المنصور وحميد السلمان.