صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 3907

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

احْتِضَار!

  • 01-10-2010

فِىْ هَزِيْعِ العُمْرِ تَحْبُو فَوقَ أشْلائي بَقَايَا مِنْ سنِينِي

وَحَنِيْنُ النَأي فِيْ صَدْرِيْ

وَطَعْمُ المَوتِ فِيْ أطْرَافِ جِسْمٍ يَحْتَويْنِي

وِبَقَايَا ذِكْرَيَاتِ الأمْسِ تَخْطُو فَوقَ رأسِي

وِانَا أشْرَبُ كَأسًا يَرْتَويْنِي

وأُنَادِي بعيُوْنٍ دَمْعُهَا بَوْحٌ

وَسِرُّ البَوْحِ أنْدَاءُ الجَبيْنِ:

إيْهِ يَا نَفْسُ أجِيْبيْ

إنّني بَيْنَ اغْتِرابٍ واقتِرَابٍ أتَشظّى

وَحْشَتِي في الطّينِ تَبْدو

وَحُبُورِيْ أنْ يَعُوْدَ الطَّيْرُ في أقْفَاصِ طِيْنِي

***

لا تَلُمْنِي

فَأنَا أصْعَدُ واللّيْلُ جَنَاحِي

وَسِلاحِي في يَميْنِي

أتَخطَّى لُجَجَ المَوْتِ عَلَى نُوْرِ يَقِيْني

بَيْتُكَ الطِّينيُّ هَذَا لا يَقِيْنِي!

بَيْتُكَ الطِّيْنيُّ هَذَا!

ضَيِّقٌ لا يِحْتَويْني!