صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 3602

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

بدران: المجتمع المدني يصدر 8 توصيات للقمة من بينها معالجة الأزمة المالية بزيادة الإنتاج والتنافس الحقيقي فيه

  • 21-01-2009 | 00:00

دعا المجتمع المدني العربي قمة الكويت إلى تحسين مناخ الاستثمار، وزيادة الرقابة على الاستثمارات المالية للأجانب في الأسواق العربية، ومراجعة القواعد التي تحكم التجارة بالمشتقات في البورصات العربية، ودعم صناديق التنمية العربية، وخلق آليات جديدة لتنمية القطاع الخاص، وتشجيع الصناعات الصغيرة والمتوسطة.

أعلنت ممثلة عن المجتمع المدني في القمة العربية الاقتصادية والتنموية والاجتماعية ريم بدران، أن نخبة المشاركين من القطاع الخاص والمجتمع المدني والشباب والمفكرين أوصوا بثماني توصيات للقمة. وقالت في كلمة ألقتها في الجلسة الختامية للقمة العربية الاقتصادية والتنموية والاجتماعية ان المشاركين البالغ عددهم حوالي 1200 شخص من نخبة القيادات في الوطن العربي أوصوا بمعالجة الازمة المالية العالمية عن طريق زيادة انتاجية وتنافسية في الانتاج الحقيقي.

وأضافت بدران ان المشاركين أوصوا بمواجهة الأزمة المالية العالمية للقيام بتحسين مناخ الاستثمار، وزيادة الرقابة على الاستثمارات المالية للاجانب في الاسواق العربية، ومراجعة القواعد التي تحكم التجارة بالمشتقات في البورصات العربية، ودعم صناديق التنمية العربية، وخلق آليات جديدة لتنمية القطاع الخاص، وتشجيع الصناعات الصغيرة والمتوسطة.

وتابعت ان المشاركين أوصوا في موضوع التجارة والاستثمار بأهمية تحييد العمل الاقتصادي العربي المشترك عن التأثيرات السياسات، والإسراع بالانتقال إلى مرحلة ما بعد منطقة التجارة الحرة العربية الكبرى وتحرير تجارة الخدمات.

اتحاد جمركي عربي

وقالت بدران إن التوصيات بشأن موضوع التجارة والاستثمار كذلك ركزت على اهمية اقامة الاتحاد الجمركي العربي، والعمل على تطوير الإطار المؤسسي لجامعة الدول العربية بما يتواءم مع مرحلة التكامل الاقتصادي العربي. وان التوصيات بهذا الخصوص أكدت أهمية ضمان حرية انتقال عمال الانتاج وحرية انتقال الافراد بين الدول العربية، وتوسيع القاعدة الانتاجية العربية، وتعزيز موارد المؤسسات المالية العربية.

وعن الامن الغذائي العربي قالت بدران إن المشاركين أوصوا بضرورة اتخاذ التدابير لمواجهة الفجوة الغذائية والانعكاسات السلبية لتغيرات المناخ على الانتاج الزراعي، ودعم التنمية الزراعية من خلال زيادة الاستثمار وداخل التقنيات الحديثة. وأكدت ان المشاركين أوصوا بضرورة تنويع مصادر الطاقة في الوطن العربي للاستفادة من جميع المصادر المتاحة، خصوصا الشمسية والرياح والاستخدامات السلمية للطاقة النووية وتعزيز التكامل الصناعي وتشجيع الاستثمارات في قطاع النفط والغاز الطبيعي والكهرباء.

وبشأن موضوع النقل أوضحت بدران أن المشاركين أوصوا بتنفيذ مشروعات البنية الاساسية للنقل، مثل مشروعات شبكات الطرق والسكك الحديدية والموانئ، واقامة صناعات عربية في مجالات مركبات ومعدات النقل.

جودة التعليم

أما قضية المياه فقد ذكرت أن التوصيات دعت إلى اتخاذ التدابير اللازمة لمواجهة تحديات قضايا البيئة والمياه، والتعامل مع الاثار المحتملة للتغيرات المناخية. وقالت بدران إن التوصيات في قضية التعليم والبحث العلمي دعت الى تنفيذ خطة العمل العربية للعلوم والتكنولوجيا، واعطاء اهمية قصوى لمسألة جودة التعليم. وعن قضية الشباب والهجرة أوضحت أن التوصيات دعت الى اعتماد خطة عربية متكاملة لمواجهة البطالة مع دعوة القطاع الخاص والحكومي الى تكثيف الاستثمار في مشروعات الشباب، مضيفة ان المجتمع المدني المشارك قال في المنتدى بيانا ندد فيه بالعدوان الاسرائيلي على قطاع غزة وتحميل اسرائيل المسؤولية الجنائية والمدنية.

وقالت ان المجتمع المدني طالب باتخاذ الاجراءات اللازمة لمحاكمة مرتكبي جرائم الحرب، مشيرة إلى أن عدداً من رجال الأعمال والشركات تبرع بمبالغ مالية للتخفيف من معاناة اهالي قطاع غزة.